جثة شاب بمياه "أمّ الربيع" تستنفر سلطات سطات

وجدة البوابة22 نوفمبر 2019آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
جثة شاب بمياه "أمّ الربيع" تستنفر سلطات سطات
رابط مختصر

أفادت مصادر هسبريس بأن النيابة العامة المختصة بسطات أمرت، اليوم الخميس، بإجراء تشريح طبي على جثة شاب، لتحديد السبب الحقيقي للوفاة بعدما عثر عليها بمياه نهر أم الربيع على مستوى جماعة مشرع بن عبّو قيادة أولاد بوزيري إقليم سطات.

وأوضحت المصادر ذاتها أن الشاب “ج، ب”، المزداد سنة 2002 بدوار الصواكة مشرع بن عبو، كان قد اختفى عن الأنظار لما يفوق يومين، إلى أن عثر على جثته طافية فوق مياه نهر أم الربيع بدوار ابداوة نواحي سطات، مشيرة إلى أنه كان يعاني من اضطرابات نفسية.

العثور على جثة الشاب استنفر كل من عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي مشرع بن عبّو سرية سطات والسلطات المحلية بقيادة أولاد بوزيري، حيث جرى الانتقال إلى دوار ابداوة والعمل على انتشال جثة الشاب مع إشعار أسرته، قبل توجيه جثمان الهالك نحو قسم الأموات بمستشفى سطات؛ لإخضاعه للتشريح الطبي، لفائدة البحث القضائي المفتوح في الحادث.

المصدرإبراهيم الحافظون من سطات

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن