جامعيون وباحثون يناقشون بوجدة بعض القضايا الحقوقية المرتبطة بالحدود بالجهة الشرقية

10806 مشاهدة

وجدة في 2 دجنبر 2012، ناقش جامعيون وباحثون مساء أمس السبت بمدينة وجدة ٬ في مائدة مستديرة٬ مجموعة من القضايا الحقوقية المرتبطة بوضعية الحدود بالجهة الشرقية. وحاول المشاركون في هذا اللقاء٬ الذي نظمته اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بوجدة – فجيج٬ إبراز الأبعاد الاقتصادية والاجتماعية والأمنية لمختلف هذه القضايا الحقوقية بالغة الأهمية التي يطرحها تدبير مسألة الجوار الحدودي بين المغرب والجزائر ولاسيما في المناطق الواقعة في الجهة الشرقية. ومن بين هذه القضايا الحقوقية التي أثارها هؤلاء المشاركون حرمان عدد كبير من عائلات المنطقة ضحايا الطرد الجماعي بالجزائر من حقها في التجمع العائلي التي وجدت نفسها موزعة بشكل مأساوي بين البلدين الجارين٬ بالإضافة إلى وجود عائلات قاطنة بجوار الحدود منعت من التواصل وتبادل الزيارات نتيجة إغلاق هذه الحدود. وأشاروا أيضا إلى بعض الإشكاليات الحقوقية التي تطرحها مسألة الهجرة بخصوص عدد من المهاجرين غير النظاميين المنحدرين من بلدان جنوب الصحراء الذي أصبح المغرب ملاذا لهم٬ وكذا التداعيات الناتجة عن انتشار ظاهرة التهريب بالجهة والتي تخلف مجموعة من القضايا الحقوقية المرتبطة بالأمن والسلامة البدنية والصحية للمواطن. وأكد السيد بدر المقري أستاذ جامعي بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بوجدة أن فتح الحدود بين المغرب والجزائر يعتبر حقا من حقوق الإنسان وليس امتيازا٬ مشيرا إلى أن الحديث عن المجال الحدودي في مقوماته الرئيسية يجب أن يأخذ بعين الاعتبار مسألة التعايش والأخوة وكذا العوامل الدينية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية المشتركة بين البلدين يكون فيها المورد البشري هو الرابح الأكبر قبل كل شيء. واعتبر رئيس اللجنة الجهوية السيد محمد العمرتي أن الهدف الرئيسي من اللقاء هو إبراز بعض القضايا الحقوقية التي تحظى بالأولوية والأهمية من حيث كونها تمثل جزء من الخصوصيات الضاغطة في الجهة كمنطقة حدودية٬ مضيفا أن التفكير والنقاش حول هذه القضايا سيساهم في بلورة مجموعة من المحاور الرئيسية التي يمكن إدماجها ضمن خطة عمل اللجنة مستقبلا بتعاون وشراكة مع الفاعلين الجهويين المعنيين

جامعيون وباحثون يناقشون بوجدة بعض القضايا الحقوقية المرتبطة بالحدود بالجهة الشرقية
جامعيون وباحثون يناقشون بوجدة بعض القضايا الحقوقية المرتبطة بالحدود بالجهة الشرقية

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz