ثانوية المهدي بن بركة بوجدة: نسبة النجاح في امتحانات البكالوريا بلغت 74.86% مع تسحيل 18 ميزة حسن جدا وأعلى معدل بلغ 18.36

185173 مشاهدة

ثانوية المهدي بن بركة: المختار شحلال

الآن وقد ظهرت نتائج الدورة الأولى لامتحانات الباكالوريا يسعدني أن أتقاسم فرحتي،مع أصدقاء وصديقات الفضاء الأزرق،بالنتائج المشرفة التي حصلت عليها تلميذات وتلاميذ ثانوية المهدي بن بركة التقنية كما وكيفا حيث بلغ عدد الناجحات والناجحين 271 بنسبة نجاح بلغت 74.86% مع تسحيل 18 ميزة حسن جدا وأعلى معدل بلغ 18.36 وبهذه المناسبة السعيدة أتقدم بتهانئي للتلميذات والتلاميذ الناجحين وبدعواتي بالتوفيق للمستدركين كما أتقدم بالشكر والامتنان لكل من ساهم في هذا الإنجاز من أطر تربوية وإدارية وأعوان والشكر موصول لجمعية آباء وأولياء التلاميذ وللأسر التي أصبحت تقدم تضحيات جسيمة لضمان النجاح لأبنائها… هذه النتائج الجيدة التي تحققت بالمؤسسة ساهمت فيها عوامل كثيرة غير متاحة لمؤسسات أخرى من قبيل مؤهلات التلاميذ(المدخلات) وأعدادهم بالفصول الدراسية والإمكانيات المتوفرة مقارنة مع مؤسسات التعليم العام بطبيعة الحال مع التأكيد على جو الانضباط والاحترام الذي يسود داخل فضاء المؤسسة الملائم جدا للعمل التربوي… غير أن فرحتنا بماتحقق محليا وجهويا من نتائج يجب أن لاتنسينا واقع نظامنا التربوي التي تتواتر التقارير معلنة شبه إفلاسه وعن كون مدرستنا للأسف أصبحت عاجزة عن التكفل يالصعوبات التي تعاني منها نسبة كبيرة من المتعلمين وأنه نتيجة ذلك غادر في سنة 2016-2017 ما يزيد عن 279170 تلميذ وتلميذة المدرسة قبل حصولهم على شهادة الباكالوريا وأن نسبة السكان التي تصل إلى التعليم العالي (18 سنة فما فوق) لم تتعدى، سنة 2014 ،بالوسط الحضري 13.3% و2.3% بالوسط القروي وهو أمر مقلق يساهم لا محالة في تعميق الفوارق الاجتماعية (تقرير المجلس الأعلى للتعليم :مدرسة العدالة الاجتماعية) ومع ذلك وبسبب ذلك يجب أن نعض بالنواجد على كل إنجازات المدرسة العمومية ونصرخ ملء حناجرنا بأننا لا نرضى عنها بديلا وأن التعجيل بإصلاحها هو مطلبنا المركزي الذي بدونه لا حديث عن أي نموذج تنموي 

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن