ثانوية المكي الناصري الإعدادية بوجدة تحتضن : عملية قافلة جميعا من أجل مدرسة النجاح

25819 مشاهدة

وجدة : محمد بلبشير/ وجدة البوابة : وجدة 14 أكتوبر 2011،

كمثيلتها من باقي المؤسسات التعليمية بنيابة وجدة/أنكاد ، احتضنت ثانوية المكي الناصري الإعدادية بداية الشهر الجاري عملية قافلة “جميعا من أجل مدرسة النجاح” ، و تميزت العملية بالنقاش المفتوح الذي نشطه الأساتذة محمد بنعبيد و محمد الخياطي و أبو صالح الوافدين من النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية لوجدة/أنكاد ، و بحضور السيد حسن عبد الجليل مدير الثانوية الإعدادية و بعض مديري الاعداديات المجاورة و أساتذة المؤسسة المعنية و رئيس و أمين جمعية آباء و أمهات و أولياء تلاميذ المكي الناصري و العشرات من التلميذات و التلاميذ و ممثل السلطة المحلية ..

و استعرض الأساتذة من خلال مداخلاتهم بعض الإحصائيات و الأرقام المتعلقة بمعضلة الهذر المدرسي و الأسباب من ورائها و هي الأرقام التي أصبحت تتقلص خاصة بعد عملية “من الطفل إلى الطفل” التي نظمت خلال السنتين الأخيرتين ، و أوضح الأستاذ الخياطي في معرض مداخلته أن نسبة الانقطاع عن الدراسة بلغت على المستوى الوطني 6،5 ℅ ، أي 200.000 تلميذ يغادرون المدرسة كل سنة ، و هو الشيء الذي تترتب عنه تكلفة مادية تمثل 13 ℅ من ميزانية التسيير و تضيع 1 ℅ من الناتج الوطني الخام ،كما يكلف انقطاع طفل واحد الدولة 4113 درهم اقتصاديا ، أما اجتماعيا فينتج عن هذا الانقطاع انحراف الأطفال المنقطعين و توجههم إلى عالم الإدمان و الإجرام..

من جهته أكد الأستاذ أبو صالح أن نسبة الانقطاع عن الدراسة بنيابة وجدة/أنكاد قد عرفت تقلصا ملحوظا مقارنة مع باقي نيا بات الوطن..و أبرز أن عملية قافلة تتوخى إدماج جميع التلاميذ الذين تم إحصاؤهم خلال عملية “من الطفل إلى الطفل” داخل المؤسسة التعليمية ، و كذا ضبط الحلول الناجعة للقضاء على ظاهرتي عدم التمدرس و الانقطاع عن الدراسة بالجماعات المحلية..

أما محمد بنعبيد فقد أشار إلى أنه ينبغي إعداد خطط ميدانية تحدد مناطق و مجالات التدخل على المستوى المحلي و الإقليمي و الجهوي و ذلك على مستوى المؤسسة في شخص خلية اليقظة ، و تحدث في السياق ذاته عن أهداف عملية القافلة و ضمنها تحسيس الفاعلين التربويين و الاجتماعيين بخطورة ظاهرة عدم التمدرس و الانقطاع عن الدراسة و ضمان انخراطهم إلى جانب المؤسسات التعليمية للحد من هذه الظاهرة  ، و التحسيس بمبدأ إلزامية التعليم و محاولة تفعيله من خلال عملية إدماج التلاميذ و التلميذات المنقطعين عن الدراسة..

و من بين الأهداف الإجرائية تنظيم لقاءات مع مختلف الفاعلين للعمل على إيجاد الحلول الناجعة للحد من ظاهرة الانقطاع عن الدراسة ..و توفير الدعم الاجتماعي لفائدة جميع التلاميذ المحتاجين.

و تميز النقاش بمداخلات بعض التلميذات اللائي استعرضن الأسباب الرئيسية التي تؤدي الى الانقطاع عن الدراسة كالفقر و النزاعات بين الأبوين و انعدام الأمن.

و تساءل محمد بلبشير رئيس جمعية آباء و أولياء التلاميذ بالثانوية الإعدادية عن عدم توجيه دعوة لرجال الأمن للحضور ضمن القافلة  ، كما طرح عددا من الاقتراحات لاغتناء عملية القافلة ..

ثانوية المكي الناصري الإعدادية بوجدة تحتضن : عملية قافلة جميعا من أجل مدرسة النجاح
ثانوية المكي الناصري الإعدادية بوجدة تحتضن : عملية قافلة جميعا من أجل مدرسة النجاح
ثانوية المكي الناصري الإعدادية بوجدة تحتضن : عملية قافلة جميعا من أجل مدرسة النجاح
ثانوية المكي الناصري الإعدادية بوجدة تحتضن : عملية قافلة جميعا من أجل مدرسة النجاح

ثانوية المكي الناصري الاعدادية وجدة
ثانوية المكي الناصري الاعدادية وجدة
ثانوية المكي الناصري الإعدادية بوجدة تحتضن : عملية قافلة جميعا من أجل مدرسة النجاح
ثانوية المكي الناصري الإعدادية بوجدة تحتضن : عملية قافلة جميعا من أجل مدرسة النجاح
ثانوية المكي الناصري الإعدادية بوجدة تحتضن : عملية قافلة جميعا من أجل مدرسة النجاح
ثانوية المكي الناصري الإعدادية بوجدة تحتضن : عملية قافلة جميعا من أجل مدرسة النجاح

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz