ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري

36741 مشاهدة

عبد الناصر بلبشير- وجدة البوابة: وجدة في 2 يوليوز 2012، نظم أطر إدارة ثانوية السلام التأهيلية بوجدة والأساتذة  المدرسون بالمؤسسة حفلا بمناسبة الحصيلة المتميزة بنيابة وجدة أنكاد والتي حققها تلاميذ وتلميذات الثانوية في الدورة الأولى من امتحانات البكالوريا من الموسم الدراسي 2011 – 2012 حيث بلغت نسبة الحاصلين على شهادة البكالوريا في هذه الدورة  %46 فحصل على شهادة البكالوريا 233 تلميذ وتلميذة من أصل 520 مترشح، وعدد المستدركين يبشر بإمكانية ارتفاع النسبة أكثر من ذلك.

وبالمناسبة تم تكريم الأستاذ يحيى التواهري الذي اشتغل بالمؤسسة حارسا عاما منذ سنة 2004 قادما إليها من ثانوية ابن خلدون التأهيلية بمدينة “بركم” التي كان يزاول فيها نفس المهمة. وقد تم تعيين السيد التواهري يحيى ناظرا للدروس بثانوية عبد الله كنون التأهيلية بمدينة وجدة. 

وقد حضر هذا الحفل البهيج السيد محمد البور النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية لوجدة أنكاد حيث ألقى كلمة قيمة بالمناسبة أشاد فيها بالمجهودات الجبارة التي يبدلها الطاقم الإداري كل في دائرة اختصاصه وكذا الأساتذة الذين يضحون بالغالي والنفيس لأجل تحقيق أحسن النتائج بثانويتهم المحبوبة لدى التلاميذ الذين يتهافتون عليها كل سنة لا لشيء إنما لأنهم يجدون في المؤسسة متعتهم وراحتهم وكل ما يتطلبه الجد والاجتهاد. ولعل وجود السيد الصغير أمراح مدير الثانوية الذي استطاع بحنكته وطيبوبته وصدقه وإخلاصه لعمله نسج علاقات تربوية إنسانية لا مثيل لها له أثر عميق في توحيد الصفوف فيما بين الاداريين والمدرسين وبينهما معا، فتمكن من خلق جو جميل تحسد ثانوية السلام عليه، والتي هي اسم على مسمى، فأصبح الجميع يعملون ويشتغلون في جو يسوده التآخي  والتعاون والتآزر وحب العمل. 

ثم تناول السيد الصغير أمراح الكلمة بالمناسبة فنوه بدوره بالمجهودات الجبارة التي بدلها السادة الأساتذة خلال الموسم الدراسي الحالي مما جعلهم يحصدون نتائج مرضية على مستوى امتحانات السنة الأولى ثانوي والبكالوريا بمختلف شعبها. ولم يفت المدير أن ينوه بكل شدة بالخدمات التي قدمها الأستاذ المكرم السيد يحيى التواهري أحد الحراس العامين الذي بصم بحق بصمته التي لا تنسى ولا تبلى في تاريخ ثانوية السلام التأهيلية فزادها جمالا على جمال، فكان المكرم نموذجا للجد والصدق والاخلاص وكان مكتبه مفتوحا للجميع إداريين وأساتذة وتلاميذ فكان الأب النصوح للمتعلمين ولأولياء امرهم، والرجل المآزر للجميع، يفرج عن الغم عن المهموم، ويزيل الغضب عن الغاضب ويسلي القانط ببهجته وفن نكتته وطرقه التربوية.

هذا ولا يفوتنا في شبكة الأخبار “وجدة البوابة” أن نخص السيد محمد البور النائب الاقليمي لوزارة التربية الوطنية لوجدة أنكاد الذي منذ تعيينه على رأس هذه النيابة وهو يسعى لنشر ثقافة جديدة ومتميزة تتجلى في العمل بجد ونشاط وتعاون بين كل الفاعلين التربويين في كل مكان سواء تعلق الامر بالأطر الإدارية أو التربوية بالتعليم العمومي وكذا الخصوصي، فهو ومن غير مجاملة سباق لتشجيع الجميع على العمل في أجواء يميزها الصدق والتعاون والتآزر، فجعل من أسرة التعليم بنيابته أسرة واحدة تشتغل وتنشط لأجل هدف واحد هو خدمة الصالح العام وخدمة العلم والمتعلم بل وخدمة الوطن والملك، إنه من رجالات التربية والتعليم المخلصين الذين يؤمنون بضرورة تقديم كل ما بوسعهم وبأقصى جهدهم وبأعظم طاقتهم لخدمة وطنهم،  هذا غيض من فيض تجاه هذا الرجل العظيم الذي جمع كل الصفات الحميدة مهما كتبت ووصفت لن أوفيه حقه ، وكأني بالشاعر العربي يخاطبه بقوله : إذا نحن أثنينا عليك بصالح ٍ فأنت كما نثني، وفوق الذي نثني 

ولا يفوتنا أن ننوه جميعا بالمجهودات الجبارة التي يبدلها السيد الصغير أمراح مدير الثانوية والذي تمكن بنجاح من وضع خارطة طريق تربوية جعلت جميع الموظفين يلتفون حوله ويتعاونون معه لتحقيق الجودة في مؤسستهم كما أسس لعلاقات إنسانية واجتماعية نال عنها الشكر والامتنان من طرف المتكوكبين حوله.

ولن يفوتنا أيضا أن نقول بهذه المناسبة كلمة حق في حق الأستاذ الكريم أحد جنود الخفاء بثانوية السلام التأهيلية والذي يقدم لمؤسسته خدمات كبيرة لها قيمتها المضافة ووزنها في العمل التربوي, رجل صادق نافع في كل لحظة رجل رقمي يدفع بمؤسسته نحو الأمام فجعلها بتعاون مع مدير المؤسسة وثلة من الأساتذة المحترمين مؤسسة تواكب الركب التكنلوجي ويقود المنظومة التربوية نحو الأفضل وهو الأستاذ الكريم السيد محمد رمضاني…

ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري
ثانوية السلام التأهيلية بوجدة تحتفي بالحصيلة التي حققها مترشحو البكالوريا الذين بلغت نسبة نجاحهم في المؤسسة %46 في الدورة الأولى وتكرم الحارس العام يحيى التواهري

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz