تهنئة إلى حضــــرة صــاحب الجلالــــة و المهابة ، الملك محمد السادس أمير المؤمنين نصره الله و حفظه

28344 مشاهدة

 مولاي صاحب الجلالة و المهابة أدام الله عزكم و نصركم و خلد في الصالحات ذكركم بمناسبة الطلعة البهية للذكرى الثانية عشرة لاعتلاء عرش أسلافكم المنعمين ، يتشرف خادم الأعتاب الشريفة، بولنوار سيدي بوبكر رئيس جمعية زاوية الشيخ الوافي بولنوار للثقافة و التراث و العمل الاجتماعي بأقا و نواحيها ، أصالة عن نفسي و نيابة عن أعضاء الجمعية بتقديم فروض الطاعة و الولاء اللائقة بالمقام العالي بالله ، و أن يعبر لجلالتكم أصالة عن نفسه و نيابة عن كافة أعضاء الجمعية و منخرطيها عن أحر التهاني و أطيب الأماني المشفوعة بخالص الحب و الولاء سائلين العلي القدير أن يحقق على يديكم الكريمتين ما تتمنونه لشعبكم من عز و مجد و مرتبة رفيعة. مولاي صاحب الجلالة ، إن أعضاء الجمعية و جميع المنخرطين بالجمعية و هم في غمرة الاحتفال بهذه الذكرى الغراء ليعبرون لجلالتكم عن تأييدهم الدائم لسياستكم الرشيدة و اعتزازهم الراسخ بعطاءاتكم المتواصلة و المنجزات الاقتصادية و الاجتماعية و التنموية المتتالية في شتى المجالات للسير ببلادنا قدما نحو التقدم و الازدهار مسلحا برؤية مستقبلية راسخة و إرادة قوية و عزم أكيد لبلوغ ما تصبون إليه. صاحب المهابة ، مولانا صاحب الجلالة إننا لنغتنم هذه المناسبة لنجدد لكم تأييدنا الإيجابي و الفعال لإصلاح الدستور و انخراطنا بمعيتكم لتفعيل ركائزه و تجسيد فحوى متونه. حفظكم الله يا مولاي بالسبع المتاني و القرآن العظيم و أدامكم لهذا الوطن منارا عاليا و سراجا هاديا ، و أبقاكم ذخرا و ملاذا لهذه الأمة تصونون عزتها و كرامتها ، و أعاد على جلالتكم هذه الذكرى السعيدة باليمن و الخير و البركات ، و يقر عيني جلالتكم بولي عهدكم صاحب السمو الملكي الأمير المحبوب مولاي الحسن و الأميرة الجليلة للاخديجة ، و يشد عضدكم بصاحب السمو الملكي الأمير الجليل مولاي الرشيد و بسائر أفراد الأسرة الملكية الشريفة ، إنــــــه سمـــيع مجيــب و بالاستجـــــابة جديـــــــــــر. والسلام على المقام العالي بالله ورحمته تعالى وبركاته.

حرر بأقا يوم الجمعة 28 شعبان 1433 الموافـــــــــق ل 29 يوليوز 2011

عن خدامكم الأوفياء للأعتاب الشريفة بنيابة عنهم أمضاء سيدي بوبكر بولنوار

تهنئة إلى حضــــرة صــاحب الجلالــــة و المهابة ، الملك محمد السادس أمير المؤمنين نصره الله و حفظه
تهنئة إلى حضــــرة صــاحب الجلالــــة و المهابة ، الملك محمد السادس أمير المؤمنين نصره الله و حفظه

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz