تنظيم البوليزاريو يهدد منطقة المغرب العربي بمخاطر وخيمة

24860 مشاهدة

وجدة البوابة : سقوط (البوليساريو) في أحضان تنظيم (القاعدة) من شأنه زعزعة الاستقرار في منطقة استراتيجية بالنسبة للغرب (صحيفة أمريكية)

واشنطن 30-11-2010 حذرت الصحيفة الإلكترونية الأمريكية (ديسكريبر.كوم) من أن سقوط (البوليساريو) في أحضان تنظيم (القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي) من شأنه أن يزعزع “استقرار منطقة تتمتع بقيمة استراتيجية كبرى لدى العالم الغربي”.

وأوضحت الصحيفة “أن تراجع أطروحة جبهة (البوليساريو) على الساحة الدولية، وغياب دعم القوى الكبرى لها ،سيؤدي حتما إلى سقوط (البوليساريو) في احضان تنظيم (القاعدة ) ،مضيفة أن مجموعات التفكير بالولايات المتحدة وفرنسا تأخذ على محمل الجد هذا الاحتمال “الذي يهدد منطقة المغرب العربي بمخاطر وخيمة”.

ولاحظ كاتب المقال من أن “الإحباط” الذي يعاني منه الشباب في مخيمات تندوف سيجعله عرضة للوقوع في شراك التطرف والأفكار الهدامة لتنظيم (القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي).

وكان مايكل براون وهو مسؤول سابق للعمليات بالوكالة الأمريكية لمكافحة المخدرات قد أكد في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء ، أن الشباب الذين سلبت حقوقهم في مخيمات تندوف يشكلون “فريسة سهلة” لمجندي القاعدة في المغرب الإسلامي.

وأوضح الخبير الامريكي ، وهو حاليا عضو شريك ب(سبيكتر غروب أنتيرناشيونال) وهي مؤسسة تقدم الاستشارة للحكومة الأمريكية وللقطاع الخاص حول القضايا الأمنية، أن هؤلاء “الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين16 و 25 سنة يتم حرمانهم من حقوقهم ويعيشون في ظل ظروف صعبة ودون أمل في مستقبل أفضل “.

وحذر مايكل براون أن “المنظمات الارهابية القوية ك(القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي) أضحت مختصة في مجال تجنيد الأشخاص الذين يعانون الحرمان و الاضطهاد مشيرا إلى أن مخيمات تندوف تمثل “منجما للذهب بالنسبة لمجندي تنظيمات مثل (القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي) “.

تنظيم البوليزاريو يهدد منطقة المغرب العربي بمخاطر وخيمة
تنظيم البوليزاريو يهدد منطقة المغرب العربي بمخاطر وخيمة

وجدة البوابة – وكالة المغرب العربي للانباء

اترك تعليق

1 تعليق على "تنظيم البوليزاريو يهدد منطقة المغرب العربي بمخاطر وخيمة"

نبّهني عن
avatar
Meknassi
ضيف
إن المجرمين المنتمين لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي والذي يضم عدة عناصر من الوليساريو لا يهددون استقرارالمنطقة فقط بل يهددون بالدرجة الأولى مصالح ورعايا الدول الغربية كما حصل لعدة رعايا إسبان وفرنسيين وغيرهم وذلك بإيعاز من الجزائر الدولة التي أصبحت ترعى وتحتضن وتمون وتدرب عصابة من مرتزقة ما يسمى بالبوليساريو الذين دربتهم وكونتهم على مختلف طرق القتل والذبح وأبشعها ، وذلك على الطريقة الزرقاوية التي كنا نشاهدها في العراق وشاهدناها من قبل في المجازر التي أرتكبت في الجزائر بواسطة العسكر باستخدام العديد من عسكريي البوليساريو الذين دربهم لهذه المهمة سواء داخل الجزائر أو خارجها على التراب المغربي ، واليوم… قراءة المزيد ..
‫wpDiscuz