تعزية وجدة البوابة في وفاة الشهيد رشيد برداش مقدم الشرطة بمراكش

161565 مشاهدة

بسم الله الرحمن الرحيم(يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ * ارْجِعِي إِلَى رَبّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً * فَادْخُلِي فِي عِبَادِي * وَادْخُلِي جَنَّتِي(

صدق الله العظيم

تلقينا بحزن وأسى عميقين نبأ وفاة الشهيد رشيد برداش مقدم الشرطة بولاية أمن مراكش، عن سن يناهز 32 سنة، بعد تعرضه لعمل إجرامي وهو يمارس واجبه الوطني، من طرف شخص قيل أنه يمارس مهمة مرشد سياحي بدون ترخيص، الذي وجه له ضربة على مستوى العنق تم نقله على الفور إلى المستشفى لكنه لفظ أنفاسه قبل الوصول إلى المستشفى. وبهذه المناسبة الأليمة ننعاه إلى أسرة الأمن الوطني بمدينة مراكش وبالمملكة المغربية عموما . المرحوم رشيد كان نعم الشاب الطيب الشجاع المتواضع … كان رحمه الله شغوفا بمهنته يسهر الليل والنهار يغامر بحياته لكي ينام ويعيش غيره وقد عهدناه رجلا شهما وشابا حيويا غيورا على وطنه متفانيا في عمله رحمه الله.

إننا إذ ننعاه لأهله ولمحبيه نغتنم الفرصة لتقديم العزاء لأسرته المكلومة وذويه، وإلى والديه وباقي إخوانه وزوجته والطفلين الصغيرين الذين خلفهما وراءه أبقاهما الله وحفظهما لأهله، ونسأل الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جنانه، ويجازيه خيرا عن تضحياته الجسام بالوقاية المدنية ، ويتقبله في الصالحين ، ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان ويعظم أجرهم ، إنه ولي ذلك والقادر عليه وإنا لله وإنا إليه راجعون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.