تعزية في وفاة المشمول برحمة الله محمد بمونة بوجدة

42570 مشاهدة

“يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وأدخلي جنتي…”

تلقت عائلات كل من “بمونة” و”بلبشير” وبريشي” و”الركاد”…وباقي الأحباب والأصهار خبرا محزنا راضين جميعا بقضاء الله وقدره في وفاة المشمول برحمة الله تعالى محمد بمونة عن عمر يناهز السبعين سنة، بعدما أجريت له عملية جراحية بالمركز الاستشفائي “محمد السادس” بوجدة لم تكلل بالنجاح.

هذا وقد سلم المرحوم محمد بمونة الروح إلى بارئها بعد فجر يوم الخميس 1 فبراير 2018 بالمستشفى الجامعي…

وقد تم تشييع جثمان الفقيد بعد صلاة عصر يوم الخميس بمسجد الإيمان بحي لازاري، في موكب جنائزي مهيب حضر فيه عدد كبير من أهل وأحباب المشمول برحمة الله، قادمين من وجدة وفجيج بوعرفة ووالرباط والدار البيضاء وفرنسا

وبهذه المناسبة الأليمة يتقدم الطاقم المسير لوجدة البوابة لعائلة الفقيد بأحر التعازي وأصدق المتمنيات أن يتغمد الله المرحوم بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته ويرزق أهله جميل الصبر والسلوان.

وإنا لله وإنا إليه راجعون.

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن