تشييع جثمان الراحل عبد العزيز مزيان بلفقيه بمدينة تاوريرت في موكب جنائزي مهيب يتراسه الامير مولاي رشيد

36942 مشاهدة

تاوريرت – ووري اليوم الثلاثاء، جثمان الفقيد عبد العزيز مزيان بلفقيه، مستشار صاحب الجلالة، الثرى، الذي انتقل إلى عفو الله، أول أمس الأحد، بمستشفى الشيخ زايد بالرباط، بمسقط رأسه بمدينة تاوريرت، وقد حضر هده المراسيم صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد .
و قد وصل الوفد الرسمي لتشييع جنازو الفقيد عبد العزيز مزيان بلفقيه صبيحة هدا اليوم حيث انتقل الجميع الى منزل الفقيد الموجود بالحي القديم بمدينة تاوريرت.و في حدود الساعة الحادية عشرة و 20 دقيقة تم نقل جثمان الراحل الى مسجد الامام نافع حيث ستقام عليه صلاة الجنازة

تشييع جثمان الراحل عبد العزيز مزيان بلفقيه بمدينة تاوريرت في موكب جنائزي رهيب يتراسه الامير مولاي رشيد
تشييع جثمان الراحل عبد العزيز مزيان بلفقيه بمدينة تاوريرت في موكب جنائزي رهيب يتراسه الامير مولاي رشيد

تشييع جثمان الراحل عبد العزيز مزيان بلفقيه بمدينة تاوريرت في موكب جنائزي رهيب
المرحوم عبد العزيز مزيان بلفقيه / تشييع جثمان الراحل عبد العزيز مزيان بلفقيه بمدينة تاوريرت في موكب جنائزي رهيب

وبعد صلاتي الظهر والجنازة بمسجد الإمام نافع ، نقل جثمان الراحل إلى مثواه الأخير بمقبرة الرحمة حيث ووري الثرى، في موكب جنائزي مهيب حضره أفراد أسرة الفقيد ومستشارو صاحب الجلالة السادة محمد معتصم وأندري أزولاي وعباس الجراري وعمر القباج، والسادة محمد رشدي الشرايبي عضو الديوان الملكي ومحمد الكتاني وفاضل بنيعيش مكلفان بمهمة بالديوان الملكي والحاجب الملكي ومؤرخ المملكة السيد حسن أوريد ، وعدد من أعضاء الحكومة ، وزعماء الأحزاب السياسية، وشخصيات مدنية وعسكرية وحشد كبير من ساكنة تاوريرت .

وعقب مواراة جثمان الفقيد الثرى تلا السيد محمد معتصم مستشار صاحب الجلالة برقية التعزية التي بعثها جلالة الملك محمد السادس إلى أفراد أسرة المرحوم مزيان بلفقيه والتي ضمنها جلالته أحر تعازيه وأصدق مواساته في هذا القدر المحتوم ، ضارعا جلالته إلى الباري عز وجل أن يسكنه فسيح جنانه، مع النبيئين و الصديقين و الشهداء و الصالحين ، وحسن أولئك رفيقا، ويحسن جزاءه على ما قدم لملكه ووطنه وأمته، من صالح الأعمال، وصادق الجهود، وسخي العطاء، ويقعده مقعد صدق في جنات النعيم ، مع عباده المخلصين ، الذين قال في حقهم أصدق القائلين :” أولئك يجزون الغرفة بما صبروا، ويلقون فيها تحية وسلاما، خالدين فيها، حسنت مستقرا ومقاما” .

وأعرب جلالته “لكافة أفراد أسرة الراحل الموقرة، وأهله وأصدقائه، عن أحر تعازينا في هذا المصاب الجلل، وأصدق مواساتنا ، في فقدانها لعميدها وسندها ونابغتها” ، سائلا الله عز وجل أن يشمله برحمته وغفرانه، ويسكنه فسيح جنانه، ويحسن

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz