تجار السوق البلدي بالسعيدية يتعرضون لمزيد من المضايقات و الاستفزازات من طرف السلطة المحلية

369951 مشاهدة

وجدة البوابة: تجار السوق البلدي بالسعيدية يتعرضون لمزيد من
المضايقات و الاستفزازات من طرف السلطة المحلية و رئيس المجلس البلدي رغم الاتفاقات و الوعود بإيجاد الحلول الناجعة.‼أقدمت السلطة المحلية للمقاطعة الأولى بالسعيدية ممثلة في القائد و مرفوقا بعناصر من القوات المساعدة صباح يوم الاثنين 27 أكتوبر 2014 على إتمام مخطط هدم السوق البلدي للمدينة الذي يؤم أزيد من 250 تاجر لمختلف المواد الغذائية و الأسماك و اللحوم و الأواني المنزلية و غيرها، السوق الذي وجد بالقرب من ساحة العلويين منذ أزيد من 40 سنة، حيث أشرفوا على هدم مقر الجبايات التابع لبلدية السعيدية بعد أن تم هدم مذابح البلدية و المسمكة، مما أثار غضب التجار الذين اعتبروا هذا العمل سابقا لأوانه و خرقا لمبدا الحوار و الاتفاقات التي تمت ما بين المسئولين و نقابة التجار المنضوية تحت لواء الاتحاد العام للشغالين و جمعيات التجار، التي تقول بضرورة إرضاء كل التجار و مواصلة الحوار مع ممثليهم، مع العلم أن النقابة المذكورة قدمت في هذا الإطار عدة مطالب مشروعة و توصل ممثلوها باقتراح حلول مرضية خلال عدة لقاءات جمعت الأطراف المعنية، كانت ستتحقق لولا التدخل السافر للسلطة و الذي اعتبره التجار بالمفاجئ و الخطير، إلا أن كل ذلك تبخر في الهواء، حسب تصريحات التجار، مما أشعل فتيل الاحتجاجات من جديد ..و للإشارة فقد تم تشييد مركب تجاري بالمدينة سيجمع كل الأنشطة التجارية إلا أن الكيفية التي سيتم بها توزيع المحلات التجارية به جعلت التجار مستاءين حيث و حسب تصريحاتهم سيحرم عدد منهم ممن قضى أزيد من 25 سنة كتاجر داخل السوق البلدي الذي هو في الأطوار الأخيرة من هدمه.. و ذلك بسبب أطماع البعض في الحصول على محلات بالمركب الذي أسال لعابهم، و هو الشيء الذي جعل التجار يقررون التصعيد و الدخول في محطات نضالية مفتوحة إلى أن يتم إنصافهم و إنصاف أزيد من 1000 نسمة تعيش من عائدات هذا النشاط التجاري.. و بدعوة من الاتحاد العام للشغالين بالمغرب نقابة تجار سوق السعيدية و جمعية التجار نظم التجار المعنيون وقفة احتجاجية صباح يوم الأربعاء 29 أكتوبر اليوم الذي تزامن مع الإضراب الوطني العام، و ذلك تنديدا بما أسموه الشطط في استعمال السلطة من طرف رئيس المقاطعة الأولى الذي و حسب بلاغ النقابة تعامل معهم بسياسة الإقصاء المباشر و إدماج تاجرين مناصفة في محل واحد أثناء عملية الإحصاء التي كان يشرف عليها.. و قد ردد المحتجون عدة شعارات كالمطالبة بإبعاده و إنصاف كل تجار السوق البلدي بدون استثناء.

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz