بيــــــــــان: من أجل تفعيل إدراج الأمازيغية في المنظومة التعليمية

ع. بلبشير17 يوليو 2010آخر تحديث : منذ 9 سنوات
بيــــــــــان: من أجل تفعيل إدراج الأمازيغية في المنظومة التعليمية
رابط مختصر

بدعوة من تنسيقية أميافا للجمعيات الأمازيغية لوسط المغرب، وفي ضيافة جمعية ” أسيد”، نظمت تنسيقيات و كنفيدراليات وجمعيات وفعاليات الحركة الأمازيغية يوما دراسيا تحت شعار:” من أجل تفعيل إدراج الأمازيغية في المنظومة التعليمية”، ودلك يوم الأحد 11/07/2010، بالمركز التربوي الجهوي لمكناس.
وفي ختام أشغال اللقاء، أصدر المشاركون بيانا إلى الرأي العام الوطني والدولي، يعبرون فيه عن قلقهم العميق و تدمرهم الشديد إزاء الوضعية المزرية التي آل إليها تدريس الأمازيغية في إطار منظومة التربية و التكوين.
وبعد وقوفهم على الاستخفاف والتجاهل اللذين يطبعان التعامل الرسمي مع الأمازيغية، فإن المشاركين في هذا اللقاء، وبصفتهم مكونا من مكونات الحركة الأمازيغية:

– 1ينددون بالسياسة اللامسؤولة التي تنهجها وزارة التربية الوطنية تجاه قضية وطنية حساسة، من مظاهرها:

<= تجاهل المبادئ والتوجهات المؤسسة للنهوض بالأمازيغية؛
<= غياب النصوص التشريعية، من مراسيم و قوانين وقرارات، تنظم تدريس الأمازيغية؛
<= تراجع الوزارة عما أقرته سنة 2003، في إطار المخطط الاستشرافي الذي التزم بتعميم تدريس الأمازيغية ، على المستوى الابتدائي والإعدادي والتأهيلي في أفق السنة الدراسية 2010/2011،
<= غياب الأمازيغية في المخطط الإستعجالي 2009/ 2012؛
<= الغياب التام لكل أشكال التنسيق والتتبع في ما يخص إدراج الأمازيغية؛ لغة وثقافة، في منظومة التربية والتكوين،
<= غياب دراسات تشخيصية ذات مواصفات و معايير دولية لوضعية تدريس الأمازيغية على الصعيد الوطني؛
<= عدم خلق مناصب شغل لسد الخصاص الحاصل في الموارد البشرية المتخصصة في الدراسات الأمازيغية.

2- يعلنون تشبثهم الصارم بالثوابت المكتسبة، غير القابلة للتراجع أو التماطل، بعدما صدرت بشأنها، قرارات سياسية عليا. ونلخصها فيما يلي :

<= الحفاظ على الخط الأمازيغي الأصيل (تيفيناغ)؛
<= البناء الجدي للغة الأمازيغية الموحدة التي تعكس، بشكل متوازن، مختلف الفروع اللغوية ؛
<= التعميم الأفقي و العمودي الذي سبق أن أقرته الوزارة نفسها سنة 2003 في إطار المخطط الإستشرافي الذي التزم بتحقيق التعميم الشامل على المستوى الابتدائي والإعدادي والتأهيلي،
<= دعم التكوين الجامعي الأساس و المستمر لتوفير الموارد البشرية اللازمة.

3. يعلنون بإصرار عن موقفهم الثابت والداعي إلى اتخاذ تدابير إجرائية، تكون في مستوى المبادئ والتوجهات المؤسسة للنهوض بالأمازيغية و إدراجها في منظومة التربية و التكوين و ذلك ب:

<= توفير الحماية القانونية للأمازيغية، لغة وثقافة وهوية، باعتبارها لغة وطنية و رسمية ؛
<= تعميم تدريس الأمازيغية والتدريس بها لتقوم بوظيفتها، كاملة، في اكتساب المعرفة ونشرها،
<= الحفاظ على الثوابت و المكتسبات؛
<= التقويم و التتبع الجديين لتدريس الأمازيغية؛
<= إخضاع الأمازيغية للامتحانات الإشهادية؛
<= انخراط باقي الجامعات المغربية في إحداث مسالك للدراسات الأمازيغية، على غرار الكليات الثلاث : وجدة، و فاس، وأكادير؛
<= الإدماج المباشر و اللامشروط لحاملي الشهادات الجامعية في الدراسات الأمازيغية؛

و بالمناسبة يوجه المشاركون، في هذا اليوم الدراسي، تحياتهم النضالية إلى معتقلي الحركة الثقافية الأمازيغية بمكناس و تيزنيت ويعاهدونهم بمواصلة النضال حتى تتحقق الأهداف النبيلة التي من أجل نصرتها، يدفعون الثمن.

المنظمات المشاركة:

تنسيقيات ، كنفيدراليات ، جمعيات وفعاليات الحركة الأمازيغية

بيــــــــــان: من أجل تفعيل إدراج الأمازيغية في المنظومة التعليمية
بيــــــــــان: من أجل تفعيل إدراج الأمازيغية في المنظومة التعليمية

اترك تعليق

avatar

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن