بيان المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين لجهة الشرق

ع. بلبشير12 أكتوبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
بيان المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين لجهة الشرق
رابط مختصر

وجدة، في 10 أكتوبر 2016

بـيـــــــان

عقد المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين لجهة الشرق، اجتماعا يوم الإثنين 10 أكتوبر 2016 ابتداء من الساعة الخامسة بعد الزوال، وبعد نقاش مستفيض حول عملية تأطير ومواكبة الأساتذة المتدربين، فوج أبريل- نونبر 2016، خلص الاجتماع إلى ما يلي:
1.    اعتبار الأساتذة المكونين بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين، في حِلٍّ من أمرهم إزاء هذا التدبير العشوائي الذي أقدمت عليه الوزارة تحت مسمى التأطير والمواكبة، لأنهم لم يكونوا طرفا في الأزمة التي أحدثها التدبير الانفرادي والاستعجالي من قبل الجهات المسؤولة على ملف التربية والتكوين، كما أنهم لم يستشاروا في إيجاد الحلول عبر ممثليهم في الهياكل المنتخبة أو في النقابة؛
2.    استنكار تكليف الأساتذة المكونين بالتأطير والمواكبة للأساتذة المتدربين في مؤسسات تعيينهم، في انتهاك صارخ لكل القوانين والأنظمة الأساسية المنظمة لمهام المكونين، ورفض الزج بهم في أعمال خارج مهامهم الأصلية المحددة قانونيا؛
3.    دعوة كافة الأساتذة إلى مقاطعة هذه التخريجات الرديئة، والتذكير بأن الانخراط في هذه العملية إنما سيكون على المسؤولية الشخصية للمشارك، دون أدنى حماية قانونية أثناء التنقلات أو القيام بالأعباء، وأن المراسلة الوزارية الصادرة في هذا الشأن (16/568 بتاريخ 19/09/2016) لا تمتلك قوة الإلزام القانوني لتعارضها مع القوانين الجاري بها العمل؛
4.    اعتبار التغطية الشاملة للأساتذة المتدربين (733) بالزيارات الصفية والمواكبة، في 216 مؤسسة تعليمية ممتدة من شعاب الريف إلى تخوم الأطلس الكبير الشرقي إلى النجود العليا والواحات… أمرا مستحيلا، وأن الاكتفاء بزيارات محدودة سيفضي إلى انعدام تكافئ الفرص بين المتدربين من جهة، وإلى المشاركة في رفع التقارير الوهمية حول نجاح العملية، وترديد شعارات الجودة الفارغة من المحتوى؛
5.    مطالبة الجهات المعنية بتوفير ظروف مناسبة لإجراء ما تبقى من امتحانات نيل شهادة التأهيل، في مقرات المركز الجهوي وفروعه وليس خارجها، وللأساتذة المتدربين المسجلين بنفس المركز، لأن إجراءات التقويم ينبغي أن تكون تتويجا لأنشطة التكوين، وضمن سياقاته المعتادة.
وفي الختام فإن المكتب المحلي يدعو جميع مناضلات ومناضلي النقابة الوطنية للتعليم العالي، إلى مزيد من التعبئة واليقظة والتكاثف، دفاعا عن حقوقهم المشروعة، ودفعا لكل أشكال الاستهانة والتبخيس لجهودهم وللقيمة الاعتبارية للمراكز الجهوية.
عن المكتب المحلي

1
اترك تعليق

avatar
1 Comment threads
0 Thread replies
0 Followers
 
Most reacted comment
Hottest comment thread
1 Comment authors
مكون سابق Recent comment authors

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن
مكون سابق
ضيف
مكون سابق

لو كنت مكان الوزارة لأجريت لكم أنتم الامتحان بدل الأساتذة المتدربين، وأنا واثق بان العديد منكم سيفشل حتى في الحصول على معد ل يمكنه من الدخول إلى المركز كطالب أستاذ لا كمكون، و لكن هي الإجراءات و الانتقاءات العبثية التي سنحت للكثير منكم تبوأ مقعدا ليس هو أصلا أهلا له, إذا أردتم التعليم العالي فما عليكم إلا جمع أمتعتكم و الالتحاق به بدل القعود في مؤسسة تابعة للتعليم المدرسي.