بوعرفة: قطار الدراسة يراوح مكانه ببوعرفة

8529 مشاهدة
اصدر وزير التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي رزنامة من المذكرات بمناسبة الدخول المدرسي ، ومنها على سبيل المثال لا الحصر تلك التي تقرر شروع الدراسة فعليا بالمؤسسات التعليمية على امتداد ربوع الوطن ابتداء من 10 شتنبر 2009.

إلا انه شتان ما بين المذكرات والواقع ، فالدراسة لم تنطلق بعد ببوعرفة ، ومن المحتمل إلا تنطلق إلا بحلول شهر أكتوبر أو أوسطه .

وتعود أسباب هذا التأخر إلى عوامل كثيرة تلخص في عدم انتهاء وراش البناء والإصلاح بجل المؤسسات التعليمية ، والتأخر في تسليم الأدوات الدراسية ، والخصاص في الأطر التعليمية …..

وقد صرح (ك ا) وهو أب لتلميذ بان التلاميذ يتوجهون يوميا إلى المؤسسات التعليمية ببوعرفة ويعودون بخفي حنين ، لكون بعض الممونين لم يزودوا المؤسسات بالأدوات . وأضاف أن تأخر الدراسة بمدينة بوعرفة يعزى إلى صمت الآباء وعدم احتجاجهم على هذا الوضع الذي أصبح يتكرر عند كل دخول مدرسي

من جهة أخرى فقد أكدت مصادر نقابية بان الموسم الدراسي الحالي يعد أسوا المواسم على الإطلاق ، مما ينبئ بوسم دراسي ساخن من الناحية النضالية ، نظرا لتراكم المشاكل ، وغياب الإرادة الحقيقية للتعاطي معها ايجابيا يضيف نفس المصدر .

أمام هذا الأمر فان المسؤوليات ستكون جسيمة بالنسبة للنائب الإقليمي الجديد لوزارة التربية الوطنية لفجيج ببوعرفة المعين(بفتح الياء) حديثا ، ما لم يعتمد مقاربة تشاركيه في تدبير الشأن التعليمي يضيف مصدر نقابي أخر .

وزير التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي
وزير التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي

الصديق كبوري / بوعرفة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.