بلماضي: غياب خاميس وفالكاو لن يقلل من قوة كولومبيا

الرياضة
وجدة البوابة8 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
بلماضي: غياب خاميس وفالكاو لن يقلل من قوة كولومبيا
رابط مختصر
هسبورت

شدد جمال بلماضي، المدير الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم أن منتخب بلاده سيكون أمام اختبار حقيقي عندما يواجه كولومبيا وديا يوم الثلاثاء المقبل بمدينة ليل الفرنسية.

وقلل بلماضي، في مؤتمر صحفي، اليوم الثلاثاء، من تأثير غياب خاميس رودريغز لاعب ريال مدريد، وراداميل فالكاو، مهاجم جالطة سراي التركي، على المنتخب الكولومبي الذي يضم في صفوفه لاعبين مميزين فنيا.

وقال بلماضي :”نعرف من يكون خاميس وفالكاو، لكن مدرب منتخب كولومبيا لديه مجموعة مميزة وغيابهما لا يعني أن كولومبيا ستكون أقل قوة. المباراة ستكون فرصة لنا لمواجهة منافس من مستوى آخر واختبار مستوانا الحقيقي”.

ونوه بلماضي، أنه يعتزم منح الفرصة لأكبر عدد من اللاعبين أثناء المباراة الودية الأولى المقررة أمام الكونغو الديمقراطية بعد غد الخميس على ملعب مصطفى تشاكر بمدينة البليدة القريبة من العاصمة الجزائرية، ثم كولومبيا الثلاثاء المقبل.

وتابع :” أتطلع لرؤية بعض اللاعبين يشاركون في المباريات الرسمية، سيكون الوقت مناسبا لمنح بعضهم فرصة اللعب واظهار كل امكانياتهم وتأكيد أحقيتهم في اللعب لمنتخب الجزائر”.

وتحدث بلماضي، عن مواجهة الكونغو الديمقراطية، وقال إنه منتخب يشبه في طريقة لعبه منتخب زامبيا منافس الجزائر الشهر المقبل في مستهل التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس أمم أفريقيا 2021.

وبدا بلماضي، منزعجا من عدم جاهزية ملعب “مصطفى تشاكر” الذي يستضيف المباراة أمام المنتخب الكونغولي، مشيرا إلى أن ذلك لا يشرف بلد كالجزائر.

من جهة اخرى، أشاد بلماضي، بالأداء الذي يقدمه إسلام سليماني مع فريقه موناكو الفرنسي، مبررا تراجع أداء بغداد بونجاح، مع السد القطري بعدم استفادته من الراحة المناسبة بعد نهاية بطولة أمم أفريقيا.

وأبراز بلماضي، أن استدعاء حسام عوار، نجم نادي ليون الفرنسي والمنتخب الأولمبي الفرنسي، هو أمر بيد اللاعب، مؤكدا بأنه مهتم بضم هذا اللاعب، وهو الحال الذي ينطبق على ياسين عدلي لاعب بوردو، وريان ايت نوري، لاعب آنجيه

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.