هذه هي أخلاق مرضى القلوب ويزيدهم مرض في قلوبهم لحد الآن دائما أتسائل كيف لهؤلاء المرضى يشغلون مناصب كهده قاضي أو وكيل إذا لم يحكم بالعد ل في منزله فكيف يمكنه أن يحكم بالعدل في المحاكم فعليه أوجه رسالتي إلى السيد وزير العدل أن يعيد ترتيب البيت فالأكترية من القضاة لا يعرفون إعراب كلمة إن فكيف له الحق أن يكون قاضيا أعطوا المناصب للشباب الذين هم بدون عمل وأفنو حياتهم في الدراسة بجد
http://soscorruption.123toutmaroc.com/index.php?mod=article&cat=Documents&article=31