بعد تألقها في شريط “وليدات كازا” لعبد الكريم الدرقاوي… ليلى الحديوي: أعشق الأدوار المركبة والسينما عالمي المفضل/حاورها: ميلود بوعمامة

113558 مشاهدة
ليلى الحديوي ممثلة مغربية صاعدة، تألقت في بدايتها الفنية كعارضة أزياء ثم منشطة تلفزيونية بإحدى القنوات المغربية، سطع نجمها في الآونة الأخيرة مع مخرجين مغاربة معروفين، وأسندت لها أدوار البطولة في أعمال تلفزيونية وسينمائية مهمة كما هو الشأن مع المخرج السينمائي عبد الكريم الدقاوي في شريطه “وليدات كازا”.
كيف جاءت فكرة التعامل مع الدرقاوي، وماهي ظروف تصوير هذا الشريط وأسئلة أخرى نكتشف عوالمها في الحوار التالي:• كيف جاءت فكرة اختيارك لعب دور البطولة في الفيلم الجديد لعبد الكريم الدرقاوي؟حقيقة الأمر أن الفنان مصطفى الزيراوي يرجع له الفضل في تقديمي للمخرج بعدما شاهدني عبر Face book، واقترح الفكرة على الدرقاوي الذي اقتنع بدوره بموهبتي وقدراتي الفنية، طبعا بعدالمرور من مرحلة اختيار الكاستينغ الذي نجحت فيه بامتياز ، وكذلك بعد قراءة متأنية للسيناريو خصوصا الدور المنوط بي، فأعجبني كثيرا وتحمست له.• شاركت إلى جانب نخبة من الممثلين الشباب، كيف كان انطباعك الأولي اتجاههم؟لا أخفيك سرا، كانت أجواء لتصوير ممتعة ورائعة رفقة كل مكونات الفريق العمل، فقضينا تقريبا شهرا كاملا من التصوير، لكنني تعذبت كثيرا عند تصوير المشاهد الخارجية الصعبة حين القبض على أفراد العصابة التي كانت تروج مادة الكوكايين داخل الأحياء الشعبية بالدار البيضاء، حيث تم تصوير تلك المشاهد حوالي الساعة الرابعة صباحا وكان الطقس حينها جد باردا، وهي المشاهد التي أخذت من الطاقم التقني والفني وقتا طويلا لأسباب متعلقة بتقنيات الإضاءة ومشاكل أخرى….• دورك في الفيلم كعميدة شرطة، هل هو الدور الأول من نوعه في مجال السينما؟• أكيد هو الدور الأول والبطولة المطلقة لي في فيلم سينمائي مطول، لكن كانت هناك تجارب أخرى في الفيلم القصير وفي بعض الأعمال التلفيزيونية خاصة مع إدريس الروخ وعثمان الناصيري وياسين فنان ونور الدين الخماري. لكن هذا الدور الأخير أحسست من خلاله بالضغط لنفسي والدهشة، لكن المخرج نصحني بأن أشتغل على طبيعتي، وفي نفس الوقت أحافظ على الدور الصعب وعلى أنوثتي كعمدة شرطة.• هل هناك أعمال أخرى في القريب العاجل؟بطبيعة الحال هناك مشاريع أعمال فنية اقترحت علي، لكن بعد إنتهائي من تصوير أخر المشاهد من فيلم تلفزيوني جمعني مع المخرج عبد الحي العراقي “أمي تاجة” الذي سيعرض في شهر رمضان القادم، ومن تم سأفكر مليا في سيناريوهات أفلام سينمائية، لأن السينما تستهويني وتمنحني مساحة كبيرة للتألق والإبداع… مع العلم أنني إشتغلت في التلفيزيون كمنشطة لبرنامج “داري فبالي” الذي كان يبث على القناة المغربية الأولى، لكن تبقى السينما عشقي الوحيد.

Layla El Haddioui et Moloud Bouaamama :: ليلى الحديوي و ميلود بوعمامة
Layla El Haddioui et Moloud Bouaamama :: ليلى الحديوي و ميلود بوعمامة
Layla El Haddioui et Moloud Bouaamama :: ليلى الحديوي و ميلود بوعمامة
Layla El Haddioui et Moloud Bouaamama :: ليلى الحديوي و ميلود بوعمامة

ليلى حديوي وزوجها, زوج ليلى حديوي, زوج ليلى الحديوي, ليلي حديوي وزوجها, ليلى حديوي مع زوجها, ليلى حديوي و زوجها

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz