بعد الإقصاء مع الأسود.. رونار يَقترب من تدرِيب المنتخب السعودي

الرياضة
وجدة البوابة8 يوليو 2019آخر تحديث : منذ شهرين
بعد الإقصاء مع الأسود.. رونار يَقترب من تدرِيب المنتخب السعودي
رابط مختصر
هسبورت

كَشَفَتْ تقارير صحفية سعودية عن قرب انتقال الفرنسي هيرفي رونار، مدرب المنتخب الوطني لكرة القدم، للإشراف على قيادة المنتخب السعودي أثناء الفترة المقبلة، بعدما ودع “أسود الأطلس” مسابقة كأس إفريقيا للأمم من دور الستة عشر أمام المنتخب البنيني.

وحَسب مصادر خاصة لصحيفة ” الرياضية السعودية”، فإن الثعلب الفرنسي هيرفي رونار البالغ من العمر 51 عاما، بات قريبا من تدريب المنتخب السعودي الأول لكرة القدم بعد تضاؤل فرص المدربين المرشحين من قبل مجلس إدارة الاتحاد السعودي.

وأضافت المصادر ذاتها أن الاتحاد السعودي برئاسة ياسر المسحل لم يحسم ملف مدرب المنتخب السعودي منذ انتهاء عقد الأرجنتيني خوان أنطونيو بيتزي نهاية يناير الماضي وتحديدا بعد نهائيات كأس آسيا 2019 في الإمارات.

وأشارت المصادر السعودية أن رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم، كان قد شدد أثناء المؤتمر الصحافي الثلاثاء الماضي على أولوية الاهتمام بملف مدرب المنتخب، لاسيما أن الاستحقاق المقبل سيكون بعد شهرين، وتسبقه قرعة التصفيات الآسيوية الأولية المؤهلة إلى كأس العالم 2022، مشيرا إلى أن اسم المدرب القادم لـ”الأخضر” ستكون له خبرته القوية، وسيضيف لكرة القدم السعودية.

وأوضَحت الصحيفة أن مدرب المنتخب الوطني، كان يتقاضى 250 ألف ريال راتبا شهريا من الجامعة الملكية المغربية، وسبق أن تلقى عروضا من مصر والجزائر والصين، إلا أنه فضل الاستمرار مع المنتخب المغربي قبل أن يعود إلى إثارة الجدل حول مستقبله عقب خروج “الأسود” المفاجئ أمام منتخب “السناجب”.

يُشار إلى أن المدرب الفرنسي توجه بالشكر إلى الجمهور المغربي ولكل مكونات المنتخب الوطني في تدوينة نشرها عن طريق حسابه الخاص على الموقع الاجتماعي، بعد الإقصاء المفاجئ من كأس أمم إفريقيا التي تستضيفها مصر، ليثير الجدل حول مستقبله مع “أسود الأطلس” من جديد.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.