بعد إعفائه من مهامه بثانوية ابن خلدون التأهيلية بالجديدة، مدير الثانوية يصدر بيانا للرأي العام

اخبار جهوية
ع. بلبشير1 أكتوبر 2017آخر تحديث : منذ سنتين
بعد إعفائه من مهامه بثانوية ابن خلدون التأهيلية بالجديدة، مدير الثانوية يصدر بيانا للرأي العام
رابط مختصر

بيان للرأي العام

بتاريخ 27 شتنبر 2017 وعلى الساعة الرابعة مساءً زار السيد وزير التربية الوطنية الثانوية التأهيل ابن خلدون بالجديدة، وبعد تفقده لمرافق المؤسسة استحسن الوضع، وكانت الزيارة ناجحة بكل القاييس وبشهادة الجميع .لكن لحظة انتهاء الزيارة وعند باب الخروج سارع احد العاملين بالمؤسسة يعمل كحارس عام للخارجيةبالمؤسسة الى اعتراض الموكب الوزاري و قدم نفسه كموظف بالمؤسسة واستغل اللحضة ، لطرح عدة ملفات نقابية لا علاقة لها
بالمؤسسة .
وبعد اسبوع من الزيارة افاجؤ بقراراعفاىي من مهامي كمديير للمؤسسة المذكورة ،بمبرر الحفاظ على السير العادي للمؤسسة والمصلحة العامة.
أتساءل:
_ اذا كان الامر يتعلق بالحفاظ على السير العادي للمؤسسة فما هي الاختلالات التي تم تسجيلها في هذا الشأن، مادام التأهيل قد تم بشكل جيد ، وتم الدخول المدرسي في ظروف حسنة ؟
_ اين يكمن المساس بالمصلحة العامة ؟
* اذا كان الامر يتعلق باعتراض الموكب فان ذالك حدث بشكل مفاجئ وفي غفلة من الجميع.
* اذا كان هذا الفعل يستوجب عقوبة ما،فإن الشخص المشار اليه اعلاه هو المسؤول وحده عن فعله في هذه الحالة .اما ان يتم تحميل مسؤولية البعض للبعض الاخر دون مبرر فان الامر يبقى مجرد تعسف يجعل قرار الاعفاء يفتقد الى اي سند قانوني او مبرر مقبول .
نورالدين شدادي

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن