بركان : هجوم شنيع على حافلة فوغال بمدينة بركان من طرف عصابة خطيرة

31460 مشاهدة

حفيظ ساجي مندوب وجدة البوابة  و عبد الناصر بلبشير/بركان: تعرضت حافلة فوغال بمدينة بركان الى هجوم عنيف بالحجارة من طرف عصابة خطيرة متخصصة في مختلف جراشم السرقة و اعتراض سبل الناس في الاحياء و الطرقات راجلين او ممتطين لوسائل النقل الخاص و العمومي و ذلك عشية يوم الثلاثاء 23 نونبر 2010 عندما كانت الحافلة تنقل اطفالا و تلاميذ بعد خروجهم من مؤسساتهم على الساعة السادسة مساء. و لولا حكمة سائق الحافلة و اجتهاده بالتصرف عن الهجمة الشرسة التي نفذها العصابة الارهابية على الحافلة لما حصل ما لا يحمد عقبه .. و قد نجا الركاب من اية اصابة ما عدا السائق الذي كان في الواجهة امام وابل من الحجارة التي القاها المجرمون في وجهه مما تسبب في تكسر الزجاج الامامي و اصابة السائق بجروح طفيفة. و قد حضرت السلطات بكثافة بعد لحظات قليلة من مرور الحادث مكونة من رئيس الامن المركزي و رئيس الامن الاقليمي لبركان و جميع رؤساء الدوائر الامنية ببركان لتطويق المنطقة نظرا لخطورة الحادث الذي اثار رعبا كبيرا في نفوس الركاب و السائق و كذا المارة و الساكنة التي عبرت بشدة عن سخطها الكبير لما الت اليه حالة ثلة من البشر الذين اضحوا كالوحوش يهاجمون الناس في كل مكان و زمان و طالبو المسؤولين بالضرب بكل قوة على ايدي الاجراميين الذي يحاولون زعزعة امن و استقرار البلاد و وضعهم ضمن لوائح الارهابيين القتلة و محاكمتهم باقصى العقوبات و لما لا الاعدام ما دامو يستهدفون ارواح الناس.

بركان : هجوم شنيع على حافلة فوغال بمدينة بركان من طرف عصابة خطيرة
بركان : هجوم شنيع على حافلة فوغال بمدينة بركان من طرف عصابة خطيرة
بركان : هجوم شنيع على حافلة فوغال بمدينة بركان من طرف عصابة خطيرة
بركان : هجوم شنيع على حافلة فوغال بمدينة بركان من طرف عصابة خطيرة

بركان : هجوم شنيع على حافلة فوغال بمدينة بركان من طرف عصابة خطيرة / Ali Oukada / علي اوقادة رئيس جمعية حماية المستهلك ببركان امام الحافلة التي تعرضت للهجوم الوحشي من طرف عصابة الاجراميين بمدينة بركان
بركان : هجوم شنيع على حافلة فوغال بمدينة بركان من طرف عصابة خطيرة / Ali Oukada / علي اوقادة رئيس جمعية حماية المستهلك ببركان امام الحافلة التي تعرضت للهجوم الوحشي من طرف عصابة الاجراميين بمدينة بركان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.