بالتفصيل.. هذه مفاجآت خاليلوزيتش في اللائحة النهائية للأسود

الرياضة
وجدة البوابة27 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ شهرين
بالتفصيل.. هذه مفاجآت خاليلوزيتش في اللائحة النهائية للأسود
رابط مختصر
هسبورت

كشف الناخب الوطني، البوسني وحيد خاليلوزيتش، مدرب المنتخب الوطني الأول، عن اللائحة النهائية للمنتخب الوطني التي ستخوض مباراتين وديتين أمام كل من منتخبي بوركينا فاسو والنيجر يومي 6 و10 شتنبر 2019 بالملعب الكبير لمدينة مراكش.

وعرفت اللائحة مجموعة من المفاجآت من قبيل استبعاد كل من كريم الأحمدي ومبارك بوصوفة، حيث كانا قد أعلنا بشكل غير رسمي اعتزالهما اللعب دولياً بعد الإخفاق القاري في “كان مصر”، رغم أن اسمهما كان في اللائحة الأولية، مقابل الاحتفاظ بعادل تاعرابت الغائب عن المنتخب المغربي منذ خمس سنوات.

وتم استدعاء وليد أزارو رغم مدة الفراغ الكبيرة التي يمر منها مع فريقه الأهلي الذي بات يبحث عن طريقة للتخلص منه، دون استدعاء نجم الدوري السعودي عبد الرزاق حمد الله، رغم أن الجامعة كانت قد أكدت أنه ليس مغضوباً عليه وأن الناخب الجديد ينتظر التحري بخصوص وضعيته قبل توجيه الدعوة إليه.

وفيما يلي، لائحة ال 27 لاعباً الذين استدعاهم حاليلوزيتش:

ياسين بونو (خيرونا الإسباني) – منير المحمدي الكجوي (مالقا الاسباني) – أحمد رضا التكناوتي (الوداد الرياضي) – أنس الزنيتي (الرجاء الرياضي)

نبيل درار (فنربخشه التركي) – عمر بوطيب (الرجاء الرياضي) – عصام شباك (مالطيا التركي) – بدر بانون (الرجاء الرياضي) – جواد ياميق (جنوة الإيطالي) – غانم سايس (ولفرهامبتون الإنجليزي) – يونس عبد الحميد (ستاد ريمس الفرنسي) – فؤاد شفيق (ديجون الفرنسي) – عبد الكريم باعدي (حسنية أكادير) – يوسف أيت بناصر (موناكو الفرنسي) – سفيان أمرابط (هيلاس فيرونا الإيطالي) – المهدي بوربيعة (ساسولو الإيطالي) – فيصل فجر (خيطافي الإسباني)- وليد الكارتي (الوداد الرياضي) – عادل تاعرابت (بنيفكا البرتغالي) – يونس بلهندة (غلطة سراي التركي) – حكيم زياش (أجاكس أمستردام الهولندي) – نور الدين أمرابط (النصر السعودي) – وليد أزارو (الأهلي المصري)- رشيد العليوي (أنجي الفرنسي)- سفيان بوفال (ساوثهامبتون الإنجليزي) – أمين حارث (شاكله 04 الألماني) – المهدي كارسيلا (سطندار دولييج البلجيكي).

اترك تعليق

avatar

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن