انطلاق فعاليات الملتقى الخامس للفيلم التربوي القصيربالدار البيضاء.. وجدة تشارك بفيلم الخاوا لمخرجه خالد سلي

31399 مشاهدة

انطلقت فعاليات الملتقى الخامس للفيلم التربوي القصير الذي تنظمه الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين لجهة الدار البيضاء الكبرى يوم الأربعاء 5 مايو على الساعة الخامسة بالمركب الثقافي مولاي رشيد و قد تخلل الافتتاح كلمة للأستاذة خديجة بن الشويخ رئيسة الملتقى و مديرة الأكاديمية و كلمة للأستاذ محمد حمادي مدير الملتقى كما قدمت مجموعة بنان للرقص الاستعراضي عرضا فنيا و تم عرض شريطا يقدم المشاركين و الأفلام و يمثلون جميع الأكاديميات و عددهم 18 كما تم تقديم لجنة التحكيم المكونة من:

انطلاق فعاليات الملتقى الخامس للفيلم التربوي القصيربالدار البيضاء.. وجدة تشارك بفيلم الخاوا لمخرجه خالد سلي
انطلاق فعاليات الملتقى الخامس للفيلم التربوي القصيربالدار البيضاء.. وجدة تشارك بفيلم الخاوا لمخرجه خالد سلي

• حمادي كيروم: باحث و ناقد سينمائي• لحسن زينون : مخرج• آمال عيوش : ممثلة• رشيدة السعدي: منتجة• محمد بولعيش: رجل تربية و كاتب و مهتم بالسينماو بعد ذلك تم عرض الباقة الأولى للأفلام المشاركة.

الدار البيضاء: المصطفي أوكويس و عبد الناصر بلبشير

aref casablanca /   الملتقى الخامس للفيلم التربوي القصير بالدار البيضاء
aref casablanca / الملتقى الخامس للفيلم التربوي القصير بالدار البيضاء
aref casablanca /   الملتقى الخامس للفيلم التربوي القصير بالدار البيضاء
aref casablanca / الملتقى الخامس للفيلم التربوي القصير بالدار البيضاء
aref casablanca /   الملتقى الخامس للفيلم التربوي القصير بالدار البيضاء
aref casablanca / الملتقى الخامس للفيلم التربوي القصير بالدار البيضاء
aref casablanca /   الملتقى الخامس للفيلم التربوي القصير بالدار البيضاء
aref casablanca / الملتقى الخامس للفيلم التربوي القصير بالدار البيضاء
aref casablanca /   الملتقى الخامس للفيلم التربوي القصير بالدار البيضاء
aref casablanca / الملتقى الخامس للفيلم التربوي القصير بالدار البيضاء
aref casablanca /   الملتقى الخامس للفيلم التربوي القصير بالدار البيضاء
aref casablanca / الملتقى الخامس للفيلم التربوي القصير بالدار البيضاء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.