انطلاق عملية جر الباخرة (سيلفر) الجانحة بميناء طانطان

98017 مشاهدة

طانطان/ وجدة البوابة – و م ع: انطلقت، صباح اليوم الاثنين، عملية جر الباخرة (سيلفر) الجانحة بمدخل ميناء طانطان، بحضور عامل الإقليم عز الدين هلول، والسلطات المينائية والبحرية.

وأوضح امحمد عثماني، مدير الأمن والشرطة والسلامة البيئية بالوكالة الوطنية للموانئ، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء بعين المكان، أنه تم أمس الأحد وضع جراري (يونيون سوفرين) وبولودا القادم من لاس بالماس اللذين تصل قوة جرهما على التوالي 180 طن و45 طن في موقع خاص ومدروس بالقرب من مكان جنوح الباخرة (سيلفر) وتم بعد ذلك ربطهما بواسطة حبال خاصة بالباخرة.

وأضاف السيد عثماني أن الفرق المحلية والأجنبية تمكنت في الساعة التاسعة من صباح اليوم من جعل الحبال في أهبة الاستعداد للقيام بعملية الجر، حيث بدأت الباخرة تتحرك شيئا فشيئا يمينا وشمالا، وبعد محاولات دامت ساعة ونصف تمت إدارة الباخرة بحوالي 80 درجة على اليسار وجعل مقدمتها موجهة إلى عرض البحر من أجل الإبحار، موضحا أن ذلك “يمثل حوالي 80 في المائة من عملية الجر”.

وأشار إلى أن أنه تم تفريغ المياه الموجودة على ظهر الباخرة على متن خزاناتها، ووضع بعض الخزانات تحت ضغط الهواء من أجل تخفيف وزن الباخرة وتسهيل عملية تحريكها، إضافة إلى إزالة جميع الأسلاك الكهربائية التي كانت تربط الباخرة باليابسة، علاوة على اتخاذ جميع احتياطات السلامة بعين المكان ووضع الطاقم المخصص لهذه العملية على متن الباخرة (سيلفر) وكذا على ظهر الجرارين من أجل التنسيق الدقيق والمحكم.

وذكر السيد عثماني أنه تم أيضا وضع حاجزين عائمين تابعين للوكالة الوطنية للموانئ بمدخل الميناء، إضافة إلى تعبئة معدات للتدخل السريع بعين المكان للتدخل في حال وقوع أي تلوث من أجل الحفاظ على البيئة وحمايتها.

وأشار المسؤول ذاته إلى أنه تم أيضا عقد اجتماع مع جمعيات مهنيي الصيد التقليدي من أجل إشعارهم بضرورة الابتعاد عن منطقة العمليات، فضلا عن القيام بعملية تحسيس واسعة جندت لها جرارات ومراكب الوكالة الوطنية للموانئ وسفينة للدرك الملكي البحري.

وأوضح أنه تم توقيف عملية الجر مؤقتا على الساعة 12 زوالا و50 دقيقة لعدم ارتفاع المد بشكل يساعد في عملية الجر، في انتظار استئنافها على الساعة العاشرة من مساء اليوم.

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz