انتزاع ورم يزن 14 كيلوغراما بمستشفى الرشيدية

وجدة البوابة3 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
انتزاع ورم يزن 14 كيلوغراما بمستشفى الرشيدية
رابط مختصر

أجرى فريق طبي وتمريضي متخصص في جراحة أمراض النساء والولادة عملية جراحية لاستئصال ورم ضخم من بطن امرأة، بلغ وزنه حوالي 14 كيلوغراما و800 غرام، بالمركز الاستشفائي الجهوي مولاي علي الشريف بمدينة الرشيدية.

وحسب المديرية الجهوية للصحة بدرعة تافيلالت، فإن المريضة، التي تبلغ حوالي 56 سنة، كانت تعاني انتفاخا في البطن والحوض، مما أضحى يؤثر على حياتها. وقد استغرقت العملية الجراحية التي أجريت على المريضة ساعات متواصلة من العمل، تضيف المديرية.

وتبعا للمصدر ذاته، فإن العملية الجراحية التي كانت معقدة كللت بالنجاح ووقف وراءها طاقم طبي وتمريضي تترأسه الدكتورة فدوى الولجة، طبيبة اختصاصية في أمراض النساء والولادة، بمساعدة ثلاثة ممرضين، هم مصطفى الغيوان، وسعيد كبرو، ونزهة الحيداوي. فيما أشرف عبد الحق ديوان على عملية التخدير والإنعاش. وأضاف أن المريضة توجد حاليا بالمستشفى إلى حين استكمال الفحوصات الطبية اللازمة، وفي انتظار نتائج التشريح الدقيق للورم الذي تم استئصاله.

واستحضر المصدر ذاته صعوبة العملية الجراحية التي قام بإجرائها الفريق الطبي لمستشفى الرشيدية، دون الحاجة إلى توجيه المريضة إلى مركز استشفائي جامعي كما جرت العادة، مؤكدا أن هذا الإنجاز جاء بفضل تضافر جهود كافة الأطر والمتدخلين على مستوى المديرية الإقليمية لوزارة الصحة، وبالتنسيق مع إدارة المركز الاستشفائي الإقليمي للمدينة ذاتها.

المصدرمصــطفى غَــلْمَـان*

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.