انتخاب وسيط المملكة نائبا أول لرئيس جمعية الأمبودسمان والوسطاء الفرانكوفونيين

154147 مشاهدة

انتخاب وسيط المملكة نائبا أول

لرئيس جمعية الأمبودسمان والوسطاء الفرانكوفونيين

بترشيح من مجموعة الوسطاء الأفارقة ، تم انتخاب وسيط المملكة النقيب عبد العزيز بنزاكور ، بالإجماع ، نائبا أول لرئيس جمعية الأمبودسمان والوسطاء الفرانكوفونيين ، وذلك خلال انعقاد أشغال المؤتمر التاسع للجمعية في مدينة كيبيك الكندية ما بين 13 و15 أكتوبر الجاري.

وذكر بلاغ لوسيط المملكة توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه ، يوم الجمعة ، أن محاور هذا المؤتمر ، الذي حضره النقيب عبد العزيز بنزاكور، وسيط المملكة المغربية مرفوقا بالكاتب العام السيد محمد ليديدي ، قد تركزت حول موضوع “الوسيط كدعامة للحكامة الجيدة وحامي النزاهة بالإدارة”.

وأضاف المصدر أن أشغال المؤتمر، التي احتضنها رحاب البرلمان الكندي، تميزت بعروض الوسطاء والخبراء ، تخللها ” نقاش مسؤول ” تم إغناؤه ” باستعراض مختلف التجارب شكلت كلها تراكما معرفيا اعتبره الحاضرون مرجعا لأعضاء الشبكة الفرانكوفونية” .

وأوضح أنه في أعقاب هذا اللقاء انعقد الجمع العام للوسطاء ، نوه خلاله الحاضرون بالمجهودات التي يبذلها مركز التكوين للأطر العاملة بمؤسسات الوساطة الذي يحتضنه المغرب ، كما أخذوا علما بمضامين إعلان مراكش المنبثق عن اللقاء المنظم حول الوساطة المؤسساتية في خضم المنتدى العالمي الثاني لحقوق الإنسان الذي انعقد في أواخر نونبر 2014.

وأضاف أن اللقاء شكل ، أيضا ، مناسبة تعرف فيها الحاضرون على المراحل التي قطعها المركز على درب تجسيد أهدافه ، معتبرين عرض النقيب عبد العزيز بنزاكور من ضمن أوراق المؤتمر وتم إدراجه في إعلان كيبيك. 

انتخاب وسيط المملكة نائبا أول لرئيس جمعية الأمبودسمان والوسطاء الفرانكوفونيين
انتخاب وسيط المملكة نائبا أول لرئيس جمعية الأمبودسمان والوسطاء الفرانكوفونيين

(ومع-16/10/2015)

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz