اليد الوجدية تتوج بقرارات صائبة من الجامعة، و تستأنف مسارها المتألق في القسم الوطني الاول بكل ارتياح

11792 مشاهدة

وجدة البوابة : وجدة في 13 أبريل 2012، في وقت كانت المولودية الوجدية تحيى في ظروف صعبة للغاية، وكانت قد تلقت قرارات مخيبة على فاجعة من الجامعة الملكية لكرة اليد احبطت معنويات الاعبين،و ورد في مضمونها بعدم احتساب المباريات السابقة التي اجراها الفريق الوجدي من بداية الموسم، بحيث كانوا يدعون بأن الاعب مصطفى تابحيرت غير مؤهل لللعب ضمن الفريق، وهذا كان قد تم بتزوير من بعض اناس غرباء لا ينتمون تماما الى مدينة وجدة، لا داعي للذكر اسمائهم…، كان هدفهم الوحيد هو بعثرة اوراق و مصير الفريق الوجدي، خاصة و ان الفريق الوجدي كان قد حقق الموسم الماضي الصعود الى القسم الوطني الاول، وهو الان يبرز اسمه بقوة وسط مجموعة للمنافسة على الصعود الى القسم الوطني الممتاز، ولقد توج فريق المولودية الوجدية لكرة اليد باخبار صارة من الجامعة الملكية للكرة اليد، حيث تم تشريع جميع مبراياته، وبهذا يكون فريق المولودية قد حافظ على المرتبة الثانية في ترتيب القسم الوطني الاول بفارق نقطة عن متصدر الترتيب حسنية جرسيف، و بهذا الخبر تكون معنويات الاعبين جد مرتفعة للاستمرار في البطولة، و تعد الجمهور الوجدي بتقديم الافضل، بهذه المناسبة نود ان نشكر الاطار المسير للفريق الذين حملوا عناء الدفاع عن مشروعية الفريق، فالمولودية كبير بتاريخه،
للاشارة، سيخوض المولودية في نهاية الاسبوع مباراة ضد فريق الكاك بميدان هذا الاخير برسم الدورة الخامسة من القسم الوطني الاول، فحظ سعيد لليد الوجدية.

اليد الوجدية تتوج بقرارات صائبة من الجامعة، و تستأنف مسارها المتألق في القسم الوطني الاول بكل ارتياح
اليد الوجدية تتوج بقرارات صائبة من الجامعة، و تستأنف مسارها المتألق في القسم الوطني الاول بكل ارتياح

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz