الولايات المتحدة الأمريكية: “الأسطح الباردة” يمكنها أن تخفض تكاليف الطاقة وأن تدوم لفترة أطول

43008 مشاهدة

تعكف وزارة الطاقة الآن على الترويج لاستخدام “الأسطح الباردة” “كجزء من الجهود الرامية إلى الانتقال نحو مستقبل أكثر استدامة.
إن السطح البارد مصمّم ليعكس أشعة الشمس بنسبة أكبر من السطح العادي ولتمتص الحرارة بنسبة أقل منه. بالإمكان صنع الأسطح الباردة باستخدام نوع من الطلاء العاكس بدرجة عالية لأشعة الشمس، أو غطاء من الألواح أو طوب أو ألواح خشبية عاكسة لأشعة الشمس. تؤكد وزارة الطاقة أن أي نوع من المباني يمكنه أن يستفيد من تركيب سقف بارد، ولكنها تدعو أيضًا إلى أخذ المناخ والعوامل الأخرى بعين الاعتبار قبل اتخاذ قرار تركيب سطح كهذا. تستخدم الأسطح الباردة أسطح عاكسة لأشعة الشمس للمحافظة على درجات حرارة منخفضة للسطح. يمكن أن تصل درجة حرارة الأسطح القياسية أو الداكنة اللون إلى 66 درجة مئوية أو أكثر تحت أشعة شمس فصل الصيف. أما السطح البارد فيمكنه البقاء في نفس الظروف أكثر برودة بحوالى 10 درجات مئوية. وتقول وزارة الطاقة، إن السطح البارد يمكنه أن يخفض قيمة فواتير الطاقة من خلال تقليل الحاجة لأنظمة تكييف الهواء ويمكنه أيضًا أن يحسن الراحة الداخلية للمساحات غير المكيفة بالهواء وأن يطيل حياة خدمة السقف. في العام 2010، وكجزء من الجهود الأميركية لمواجهة تغيّر المناخ وضمان مستقبل أكثر استدامة، وجّه وزير الطاقة آنذاك ستيفن شو، جميع مكاتب وزارة الطاقة لأن تقوم بتركيب أسطح باردة، عندما تكون كلفة ذلك أكثر كفاءة خلال فترة عمرالسقف، وذلك عند بناء أسقف جديدة أو استبدال الأسقف القديمة في مرافق الوزارة. يتوفر المزيد من المعلومات حول فوائد الأسطح الباردة على الموقع الإلكتروني لوزارة الطاقة.

الولايات المتحدة الأمريكية: "الأسطح الباردة" يمكنها أن تخفض تكاليف الطاقة وأن تدوم لفترة أطول
الولايات المتحدة الأمريكية: “الأسطح الباردة” يمكنها أن تخفض تكاليف الطاقة وأن تدوم لفترة أطول

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz