الوحوش الانفصاليون يذبحون ويتبولون على جثت أفراد الأمن

39209 مشاهدة

وجدة البوابة: ليشهد العالم على ما قام به وحوش الانفصاليين المدعومين من طرف ميليشيات البوليزاريو و مخابرات الجزائر.. ليشهد العالم على ما تقوم به الجزائر من ارهاب على ارضها بتندوف.. ليشهد العالم ان الجزائر ترعى الارهاب و الارهابيين و ليعلم العالم ان للجزائر يدا في كل ما جرى من احداث ارهابية في امريكا و في المغرب و جميع الدول التي تتعرض للاعتدءات الارهابية .. هذه صورة تفضح بالفعل تلطخ ايدي المخابرات الجزائرية بدماء الابرياء و الشهداء… و الله العظيم لن تنال الجزائر سوى العار و الذل فان كان شارون قد لطخ يديه بدماء الابراء في الاراضي المقدسة و ان كانت الجزائر حينذاك تندد بالغطرسة الاسرائيلية فها هي دولة عربية اسلامية حاقدة لجارها المغرب لتنتزع منه صحراءه غير قانعة بالمساحة الكبرى التي تستولي عليها في افريقيا.. لقد تبين للعالم ان الجزائر راعية الارهاب بسبب غطرسة و حكم العسكر البليد الذي دمر الجزائر و ها هو يحاول الاعتداء على جاره المغرب، و تبين للعالم ان الجزائر كانت منذ زمان تسرق اراضي الغير و تضمها الى اراضيها و كم سرقت من المغرب و الدول المجاورة من اجزاء و ضمتها الى ارضها و ها هي الجزائر تحلم بضم الصحراء المغربية الى اراضيها.. نعم انها تحلم للن المغرب صمت يوم سرق العسكر الجزائري مدنا مغربية مثل تندوف و مليانة و لمدية و غيرها من الاراضي ابان الاستعمار الفرنسي…فلتنتبه الدول الاخرى المجاورة لطغيان الجزائر التي بعسكرها الغاشم تحاول الاستلاء على جميع البلدان المجاورة… ندعو العالم باسره لمشاهدة اشكال العنف و الارهاب الوحشي الذي لم يمارسه شارون الصهيوني في حق المسلمين فهاهم مرتزقة الجزائر يذبحون اخوانهم و يتبولون على خلق الله ..الله اكبر و الصحراء مغربية و الجزائر مع البوليزاريو الى الجحيم..

الوحوش الانفصاليون يذبحون ويتبولون على جثت أفراد الأمن

الوحوش الانفصاليون يذبحون ويتبولون على جثت أفراد الأمن
الوحوش الانفصاليون يذبحون ويتبولون على جثت أفراد الأمن

الوحوش الانفصاليون يذبحون ويتبولون على جثت أفراد الأمن

اترك تعليق

1 تعليق على "الوحوش الانفصاليون يذبحون ويتبولون على جثت أفراد الأمن"

نبّهني عن
avatar
Meknès
ضيف

أقول أن الحيوان الذي أظهرته لكاميرا وهو يتبول على جثت الضحايا يجب أن يبثر عضوه التناسلي الذي اقترف به الجريمة وهو ينظر بعينيه قبل أن ينفذ فيه حكم آخر لرد الإعتبار للضحايا

‫wpDiscuz