الهواة للفيلم القصير يتوج فاطمة اكلاز بجائزة السيناريو عن فيلمها لعبة الحبل

25314 مشاهدة

الرباط – فاطمة عاشور: حازت الممثلة وكاتبة السيناريو المغربية فاطمة اكلاز على جائزة السيناريو عن فيلمها “لعبة الحبل”، في إطار مهرجان “الهواة” للفيلم القصير في الرباط، والذي نظمته أخيراً جمعية المشعل للثقافة والفن.
وعادت جائزة الإخراج لفيلم “ميزان” لرشيد أجرعام، كما توج فيلم “رياح الجحيم” لرضا كوزي بجائزة أحسن دور نسائي، وكرم المهرجان الممثل المغربي المحجوب الراجي.وتدور فكرة الفيلم حول لعبة شد الحبل بين زوجات العطار الأربع، ويريد الهيمنة عليهن من خلال توظيف صيغة اللعبة لغرض التمتع واللذة الممزوجة بنوع من التسلط.ويهدف العطار إلى استمرار اللعبة وفق منطق الرابح والخاسر، ثم تكريس أجواء التفرقة بين الزوجات، لكن هدفه أحبط في سياق امتناع الزوجة الرابعة الجديدة وبالتالي قلبها أطراف اللعبة، فبدلا من قطبيها النسائي تحولت إلى النساء الأربع كقطب في مواجهة القطب الثاني الممثل في الزوج العطار.وفي تصورها الإبداعي، اعتمدت المخرجة على اللعب بالصورة مع التركيز على الإيحاء، في غياب شبه تام للحوار مادامت الصورة قادرة على نقل المعنى، ومن الصور الجمالية الموظفة في العرض السينمائي توظيف السراويل النسائية والحبل في بعدها الثقافي الشعبي، مع الإصرار على إضفاء أسلوب النكتة والسخرية السوداء على طول الشريط.ومن جهة أخرى، اعتمد الفيلم على رؤية ترمي إلى أهمية براءة اللعبة عندما تحافظ على أصالتها، لهذا أنهت الكاتبة الفيلم بالطفلة التي ستعيد للحبل أصله في معنى اللعب، وذلك عقب هزيمة العطار في معركته مع النساء الأربع.

الهواة للفيلم القصير يتوج فاطمة اكلاز بجائزة السيناريو عن فيلمها لعبة الحبل
الهواة للفيلم القصير يتوج فاطمة اكلاز بجائزة السيناريو عن فيلمها لعبة الحبل

وأصرت المخرجة اكلاز على أن الجودة والإتقان واكتساب كل مقومات الاحتراف مطلوبة، مضيفة أنه في خضم تزايد المهرجانات السينمائية للفيلم القصير تصبح القيمة الإبداعية للإنتاجات المقدمة مطروحة بحدة في أفق الفيلم الوثائقي في المغرب، وجودة العروض وأصالة أفكارها واجتهادات تصوراتها الفنية والإخراجية مطلوبة بإلحاح، فلا مناص من التجلي الواضح للقيمة المضافة إبداعيا في زخم هذه المهرجانات.وأثار سيناريو الفيلم إعجاب لجنة التحكيم، التي ترأسها الناقد المغربي الدكتور عمر بلخمار، إذ وصفه بعمل احترافي يقارب مستوى ما يعرض في المهرجانات الرسمية للمحترفين في تطوان وطنجة، إضافة إلى الجرأة والجودة في التعبير بالصورة، الأمر الذي ميز بعض الأعمال السينمائية المشاركة في المهرجان.يذكر أن فاطمة اكلاز أستاذة اللغة العربية، ولها عدة مساهمات فنية في المسرح وكتابة السيناريو والإخراج، وشاركت كممثلة في الفيلم السينمائي “أندرومان من دم وفحم” للمخرج المغربي عز العرب العلوي، والذي تم الانتهاء من تصويره أخيرا.

الهواة للفيلم القصير يتوج فاطمة اكلاز بجائزة السيناريو عن فيلمها لعبة الحبل
الهواة للفيلم القصير يتوج فاطمة اكلاز بجائزة السيناريو عن فيلمها لعبة الحبل

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz