النص الكامل للكلمة التي ألقاها السيد محمد مهيدية والي الجهة الشرقية عامل عمالة وجدة أنكاد في حفل تسليم الرسوم العقارية للمستفيدين الأوائل من محلات المركب التجاري بساحة باب سيدي عبد الوهاب

17682 مشاهدة

عبد الناصر بلبشير – وجدة البوابة: وجدة في 7 يوليوز 2012، نظمت ولاية الجهة الشرقية عمالة وجدة أنكاد حفلا كبيرا يوم الأربعاء  4 يوليوز الجاري بمناسبة تسليم الدفعة الأولى للرسوم العقارية للمستفيدين الأوائل من محلات المركب التجاري الجديد بباب سيدي عبدالوهاب, ترأسه السيد محمد مهيدية والي الجهة الشرقية عامل عمالة وجدة أنكاد، وحضره عدد كبير من رؤساء المصالح الخارجية والمنتخبين وعدة شخصيات مدنية وعسكرية وممثلي الجمعيات والمجتمع المدني، حيث أكد السيد الوالي محمد مهيدية على العناية التي يوليها جلالة الملك لساكنة الجهة الشرقية من خلال إطلاق مجموعة من المشاريع التنموية ومن بينها مشروع تأهيل ساحة باب سيدي عبدالوهاب وهو المشروع الذي سينظم  وسينمي الحركة التجارية والسياحية بالمدينة.

وفي مايلي نعرض عليكم النص الكامل لكلمة السيد الوالي بهذه المناسبة:

“أود بداية أن أشكركم جميعا على تلبيتكم الدعوة لحضور هذا الحفل المخصص لتسليم الرسوم العقارية للمستفيدين الأوائل من محلات المركب التجاري الجديد بساحة باب سيدي عبد الوهاب المنجز حديثا، وأعرب لكم عن مدى سعادتي للعمل إلى جانبكم وعن مشاعر الفخر والإعتزاز مند  حلولي بينكم والتي تتعزز يوما بعد يوم لما لمسته فيكم جميعا من صدق وجدية وتفاني وغيرة على مصلحة هاته المدينة المجاهدة.

في هذا الإطار أود أن أستحضر أمامكم الرعاية الملكية السامية لساكنة هاته الجهة ولبرامج التنمية المحلية في مختلف أبعادها الاقتصادية والاجتماعية، نظرا لما تكتسيه مدينة وجدة من أهمية تاريخية واقتصادية وجغرافية، حيث شكلت الزيارات الميمونة المتتالية والمنتظمة دليلا على العناية المولوية والرغبة الصادقة لجلالته في دعم مسلسل التنمية والرقي بهذه الجهة.

ويوجد في طليعة المشاريع التي رأت النور بالجهة برنامج التأهيل الحضري لمدينة وجدة الذي أعطى انطلاقته صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله من خلال اتفاقية الشراكة الموقعة بين يدي جلالته بتاريخ 26 يونيو 2006.

واستكمالا لهذا البرنامج واعتبارا للأهمية التجارية والتاريخية التي تكتسيها ساحة باب سيدي عبد الوهاب، باعتبارها القلب النابض للمدينة، أشرف جلالته على إعطاء انطلاقة مشروع طموح لإعادة هيكلة هاته الساحة بغلاف مالي ناهز 120 مليون درهم تضمن على الخصوص:

– بناء ما يناهز 613 محلا تجاريا يتوزع على مركبين تجارين كبيرين

– إعادة بناء المسجد

– إعادة بناء وترميم السور التاريخي

– التهيئة الشاملة للساحة على مساحة إجمالية قدرها 5,5 هكتار.

ويشكل المركب التجاري موضوع لقائنا اليوم أولى ثمار هذا المشروع الكبير والذي يضم حوالي 250 محل تجاري على مساحة تناهز 5300 م2 ، بمواصفات معمارية متميزة تراعي خصوصيات الساحة وتؤهله للارتقاء بالممارسة التجارية وتوفير الظروف الملائمة للتاجر والزبون.

وقد تطلب إنجاز هذا المركب التجاري الذي سيتم افتتاحه بإذن الله خلال الأسبوع المقبل، تضافر جهود عدة جهات تكللت بإخراجه إلى حيز الوجود رغم بعض الإكراهات والصعوبات.

ومن أجل تسهيل ومواكبة عملية ترحيل التجار المستفيدين إلى السوق الجديد، تم اتخاذ عدة خطوات أهمها استخراج الرسوم الفردية للمحلات في ظرف وجيز والتي نحن بصدد تسليم الدفعة الأولى منها اليوم لضمان ملكية التجار، علاوة على إحداث شباك وحيد لدراسة الملفات بباشوية وجدة، وتسهيل الحصول على التمويل البنكي والاستفادة من برنامج رواج وغيرها من الإجراءات المصاحبة التي من المتوقع أن يكون لها وقع إيجابي على التجار.

وبهاته المناسبة أود أن أتقدم بالشكر الجزيل لكل من ساهم في هذا العمل النبيل وأخص بالذكر وزارة الإسكان والتعمير، ووزارة الداخلية، ووزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، وشركة العمران، والجماعة الحضرية لوجدة باعتبارهم الشركاء الذين ساهموا بشكل مباشر في تمويل أو إنجاز المشروع، فضلا عن السيد رئيس المجلس العلمي المحلي الذي يشرف على بناء مسجد متميز بالساحة، وغرفة التجارة والصناعة والخدمات وجمعيات التجار على دعمهم وإسهامهم في تأطير التجار، والسلطات المحلية والمصالح الأمنية وأعضاء اللجنة المختلطة التي ستسهر مشكورة على تنظيم عملية الترحيل ابتداء من الاسبوع المقبل. كما لا يفوتني أن أوجه شكري للمؤسسات البنكية خاصة البنك الشعبي الذي انخرط في هاته العملية بكل تفهم، ومصالح المحافظة العقارية والمسح العقاري والمديرية الجهوية للضرائب، ومندوبية التجارة والصناعة، والمهندسين المعماريين، والمهندس الطبغرافي، والأستاذة الموثقة على مجهوداتهم الاستثنائية لتوفير الرسوم العقارية في ظرف قياسي والتهيء لاستفادة التجار من برنامج رواج.

حضرات السيدات والسادة

إن المرحلة المقبلة بعد افتتاح المركب التجاري الجديد وهدم السوق القديم للخضر والفواكه ستعرف انطلاق أشغال إعادة بناء وترميم السور الأثري لرد الاعتبار للموروث التاريخي لباب سيدي عبد الوهاب، كما سيتم تسريع وتيرة أشغال تهيئة الساحة وبناء المركب التجاري الثاني البديل لسوق طنجة القديم الذي يضم أزيد من 400 محل والمقرر افتتاحه شهر مارس 2013، والانتهاء من بناء المسجد. على أن يتم لاحقا إزالة السوق المؤقت المحدث بشارع مولاي الحسن وتخصيص مكانه لإحداث موقف للسيارات بمواصفات عصرية من أجل تنظيم حركة التنقل واستيعاب العدد الهائل من السيارات التي تعبر الساحة يوميا.

وموازاة مع ذلك، سيتم الانتهاء قريبا من إعادة بناء سوق مليلية الذي يضم أزيد من 1000 محل ومن المنتظر انتهاء أشغاله قبل نهاية شهر شتنبر المقبل ، والشروع في إعادة تهيئة شارع الحسن الثاني، بالإضافة إلى انطلاق الأشغال بالمركب التجاري الهام مكان مقر الجمعية الخيرية الإسلامية سابقا مما سيعزز موقع ساحة باب سيدي عبد الوهاب ومحيطها كفضاء محوري وقلب نابض للمدينة.

أيها الحضور الكريم،

أجدد امتناني لحضوركم وشكري للفعاليات التي تساهم من قريب  أو بعيد في إنجاز هذا الورش الهام  وأطلب من الجميع مضاعفة الجهود ومزيدا من العمل والعطاء لتحقيق كل ما هو مخطط  ومبرمج في أقرب الآجال وأعرب لكم عن سروري  لتوزيع الرسوم العقارية بحضوركم على التجار الأوائل المستفيدين من  محلات المركب الجديد متمنيا لهم الخير والبركة في تجارتهم وأطلب منهم العمل بجانب السلطات المحلية والمصالح الأمنية للحفاظ على تجهيزات المركب، سائلين الله عز وجل أن يعيننا على تحقيق ما فيه خير ومنفعة سكان هذه المدينة وأن يكلل أعمالنا بما نبتغيه من توفيق ونجاح تحت ظل القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس  نصره الله.

حفظ الله مولانا الإمام بما حفظ به الذكر الحكيم وأطال في عمره وأبقاه ذخرا وملاذا لشعبه الوفي وأقر عينه بولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير الجليل مولاي الحسن، وصنوه السعيد الأمير مولاي رشيد وبسائر أفراد الأسرة الملكية الشريفة إنه سميع مجيب.”

والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

النص الكامل للكلمة التي ألقاها السيد محمد مهيدية والي الجهة الشرقية عامل عمالة وجدة أنكاد في حفل  تسليم الرسوم العقارية للمستفيدين الأوائل من محلات المركب التجاري بساحة باب سيدي عبد الوهاب
النص الكامل للكلمة التي ألقاها السيد محمد مهيدية والي الجهة الشرقية عامل عمالة وجدة أنكاد في حفل تسليم الرسوم العقارية للمستفيدين الأوائل من محلات المركب التجاري بساحة باب سيدي عبد الوهاب

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz