النادي الإقليمي للصحافة بإفران يجدد الثقة في محمد الزين رئيسا لولاية جديدة

17090 مشاهدة

افران : محمد عـبــيــد – مندوب المنارة الإخبارية – آزرو – إقليم إفران / البوابة المغربية الكبرى- وجدة البوابة…
عدسة : إدريس بداويجدد الجمع العام للنادي الإقليمي للصحافة بإقليم إفران الثقة في الزميل محمد الزين لرئاسة النادي لولاية جديدة (3 سنوات) ..و جاء ذلك في أعقاب أشغال الجمع العام للنادي التي جرت مساء السبت 27/11/2010 بحضور مثلي مختلف المنابر الإعلامية بالإقليم ، في بداية هاته المناسبة كان أن ألقى الرئيس كلمة رحب خلالها بالحضور و مذكرا بالظروف التي تأسس فيها نادي الصحافة لإقليم إفران بكل روح تطوعية عالية و بالظروف التي اشتغل فيها ٬والإمكانيات الذاتية التي اعتمد عليها أساسا حيث من أسباب استمرار العمل الدءوب هو ذلك التضامن الجميل والمؤشر الذي يوجد بين عناصر النادي ٬ بتظافر الجهود وفي إطار من الاحترام لهذه المهمة الصعبة والنبيلة في نفس الوقت ، كون مهنة الصحافة تقتضي قدسية الخبر بما فيها الحصول عليه وتداوله والالتزام بشرف المهنة والدفاع عن كرامتها وحريتها ٬ معتبرا أن الانفتاح على كافة الفعاليات هو السبيل الذي يمكن أن يوطد الاحترام الذي تلقاه النادي من قبل جميع التوجهات السياسية والنقابية الجمعوية وكذلك من قبل السلطات الإقليمية والمحلية والمجالس المنتخبة واحترام من قبل القارئ الذي هو الحكم الأخير في هذه المعركة.. معربا عن استنكار النادي الإقليمي للصحافة بافران وبشدة ما أقدمت عليه بعض وسائل الإعلام الإسبانية من تشويش وتضليل وتزوير للوقائع التي عرفتها مدينة العيون المغربية هذا الإعلام الإسباني الذي لا يشرف مهنة الصحافة والذي أصيب بحمى هستيرية لا علاقة لها بالمهنية حيث وظفت صورا مزيفة لترويج أكاذيب وأطروحة السلطات الجزائرية ويدها الإرهابية البوليساريو المتهالكة .و ليترحم الحضور على أرواح الشهداء الذين راحوا ضحايا الميليشيات الإرهابية المسخرة من طرف الحكومة الجزائرية وبعض اللوبيات الإسبانية التي تكن الكراهية للمغرب والتي تتغذى بحس الاستعمار..وفي تشخيص النادي للعناصر السلبية في الإعلام المحلي ،ذكر الرئيس بأن مفهوم الجهوية بأبعادها المتعددة لا يعطي ،على أرض الواقع ،الأهمية اللازمة للإعلام في بعده المحلي … ومؤكدا ضرورة تقنين مفهوم الصحافة والصحفي والمراسل في الجهة ،حتى يتحقق الهدف من وراء ذلك إلى صيانة حرمة مهنة الصحافة،وألا تبقى مفتوحة في وجه أي كان خارج الجسم الصحفي ،وإعطاء الجهوية بالتالي مكانتها الحقيقية في الإعلام المتطور.ومن النواقص التي سجلت على العمل الصحفي بإقليم افران، ذكر الزميل محمد الزين عدم استيعاب بعض المسئولين المحليين والسلطات لدور ومكانة الإعلام في التنمية المحلية – غياب استثمارات و تشجيعات للاستثمار في مجال الإعلام الجهوي – غياب قانون تنظيمي لمهنة مراسل صحفي …ومن بين المشاكل أيضا ما تمت ملاحظته من انغلاق لمصادر الخبر،بحيث استثناء لبعض الإدارات فالملاحظ ،وللأسف ،أن هناك انكماشا وتراجعا فيما يخص الإعلام المؤسساتي ،مما يجعل الممارسة الصحفية بالإقليم صعبة بوجود عوائق كبيرة في الحصول على الخبر من مصادره،كما سجل أيضا ضعف التكوين وفي بعض الأحيان قلة الكفاءات الإعلامية مع حجم التطور الذي يعرفه هذا القطاع.

النادي الإقليمي للصحافة بإفران يجدد الثقة في محمد الزين رئيسا لولاية جديدة
النادي الإقليمي للصحافة بإفران يجدد الثقة في محمد الزين رئيسا لولاية جديدة

و بعد هذا العرض انتقل الحضور إلى المناقشة التي همت عدة قضايا و جوانب في سيرة و مسيرة النادي خلال الولاية المنتهية ، ليعلن المكتب السابق استقالته و لينتقل بعد ذلك المشاركون إلى مناقشة بغرض تعديل بعض بنود القانون الأساسي ، فانتخاب المكتب الجديد الذي ضم في عضويته 13 فردا.كما تم تكوين لجان 4 و هي: لجنة التكوين و التكوين المستمر – و لجنة الإعلام و التواصل و التوثيق – و لجنة الأنشطة – و لجنة القوانين و أخلاقيات المهنة.

النادي الإقليمي للصحافة بإفران يجدد الثقة في محمد الزين رئيسا لولاية جديدة
النادي الإقليمي للصحافة بإفران يجدد الثقة في محمد الزين رئيسا لولاية جديدة
النادي الإقليمي للصحافة بإفران يجدد الثقة في محمد الزين رئيسا لولاية جديدة
النادي الإقليمي للصحافة بإفران يجدد الثقة في محمد الزين رئيسا لولاية جديدة

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz