الناتج الصافي لحصة مجموعة صندوق الإيداع والتدبير حقق ارتفاعا بنسبة 164 في المئة سنة 2010

19147 مشاهدة

وجدة البوابة : وجدة – 11-4-2011 أعلن المدير العام لمجموعة صندوق الإيداع والتدبير السيد أنس الهوير العلمي، اليوم الإثنين بالرباط، أن المجموعة حققت سنة 2010 ناتجا صافيا لحصة المجموعة بلغ 93ر1 مليار درهم، مقارنة مع 733 مليون درهم سنة 2009،مسجلة بذلك ارتفاعا “لافتا” بنسبة 164 في المئة.
الناتج الصافي لحصة مجموعة صندوق الإيداع والتدبير حقق ارتفاعا بنسبة 164 في المئة سنة 2010+ مؤشرات مالية تسجل تحسنا صافيا سنة 2010 +

أوضح السيد العلمي،خلال ندوة صحافية مخصصة لتقديم نتائج المجموعة،أن هذه النتيجة راجعة إلى المساهمة القوية للأنشطة المالية في الناتج البنكي الصافي الذي حقق زيادة من 38ر4 مليار درهم سنة 2009 إلى 2ر5 مليار درهم سنة 2010،بزيادة بلغت 21 في المائة.

وأضاف أنه بعد مرور مرحلة صعبة نسبيا سنة 2009،حققت الأموال الذاتية للمجموعة ارتفاعا بنسبة 33 في المائة حيث أصبحت اليوم تبلغ 7ر19 مليار درهم،مبرزا أن هذا المؤشر يدعم موقع المجموعة كمستثمر طويل الأجل يقوم بدور التخفيف من وقع التقلبات في السوق المالية وتحقيق الاستثمار المنتج.وأشار السيد العلمي ,من جهة اخرى،الى أن مجموع الحصيلة المدعمة للمجموعة برسم بلغ سنة 2010 حوالي 6ر146 مليار درهم،مقابل 6ر132 مليار درهم سنة 2009،وهو ما يبرز الدينامية الجيدة للمجموعة من خلال بنية تتسم عموما بالاستقرار.كما استعرض المدير العام للمجموعة أبرز الأحداث التي ميزت سنة 2010،خاصة تلك المتعلقة بالتنمية المجالية ولاسيما إطلاق صاحب الجلالة الملك محمد السادس لمشاريع تهيئة المحطة الصناعية المدمجة “أتلانتك فري زون” بالقنيطرة،والقطب الفلاحي ببركان،فضلا عن الشطر الأول من مشروع مدينة زناتة الجديدة لإعادة إسكان القاطنين بدور الصفيح.كما ذكر بالتنازل عن 40 في المائة من رأسمال (ميديتيل) لفائدة (فرانس تيليكوم) مقابل مبلغ 640 مليون أورو،واقتناء حصة 8 في المئة من رأسمال البنك المغربي للتجارة الخارجية من مجموعة (فينانسكوم) والتنازل لهذه الأخيرة عن 8 في المائة من رأسمال الشركة العامة العقارية.وأشار أيضا إلى تنازل القرض العقاري والسياحي عن 7 وحدات فندقية لفائدة صندوق الإيداع والتدبير وشراء البنك لمساهمات الصندوق في شركتي “ماروك ليزنغ” و”صوفاك”،وإعطاء الانطلاقة لصندوق “أنفراميد” الذي يعد أول صندوق لتمويل البنيات التحتية في المنطقة المتوسطية بشراكة مع صندوق الإيداعات الفرنسي وصندوق الإيداع والقرض الإيطالي والبنك الأوروبي للاستثمار والبنك المصري “أو إف جي إيرمس”،بالإضافة إلى إنجاز الجزء الأول من عملية إصدار سندات الشركة العامة العقارية بقيمة 5ر1 مليار درهم.

+ تخصيص 48 مليار درهم لتمويل برنامج الاستثمار 2011- 2014 +

من ناحية أخرى،كشف المدير العام لصندوق الإيداع والتدبير عن برنامج الاستثمار المرتقب برسم الفترة 2011- 2014،الذي خصص له غلاف مالي بقيمة 48 مليار درهم،والذي يرمي أساسا إلى مواكبة مسلسل الجهوية بالمغرب،ومرافقة الدولة في تحقيق أهداف رؤية 2020 المتعلقة بقطاع السياحة ومواصلة النهوض بالبنى التحتية بالمملكة.وأضاف أن الأمر يتعلق أيضا بالانخراط بقوة في التنمية الحضرية (سكن اجتماعي،مدن جديدة،ابتكار حضري..) والاضطلاع بدور مركزي في مسلسل إصلاح صناديق التقاعد بالمغرب.وتعد مجموعة صندوق الإيداع والتدبير مؤسسة مالية،تم إنشاؤها على شكل مؤسسة عمومية تهدف أساسا إلى تركيز وتدبير أموال الادخار على المدى الطويل وتركيز اهتماماتها على الأنشطة التي تساهم في التنمية الاقتصادية للبلاد. وجدة البوابة – وكالة المغرب العربي للانباء

 

الناتج الصافي لحصة مجموعة صندوق الإيداع والتدبير حقق ارتفاعا بنسبة 164 في المئة سنة 2010
الناتج الصافي لحصة مجموعة صندوق الإيداع والتدبير حقق ارتفاعا بنسبة 164 في المئة سنة 2010

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz