المنتدى الجهوي الأول لورشات التقاسم و التعميق و التصويب في إطار مشروع جيني ترجمة فعلية لانخراط الفاعلين التربويين لاجل عصرنة المدرسة العمومية المغربية

30767 مشاهدة
تحت شعار”جميعا من أجل إنجاح إدماج تكنولوجيا المعلومات والاتصال في التعليم”، انطلقت فعاليات المنتدى الجهوي الاول لبرنامج تعميم و ادماج تكنولوجيا المعلومات و الاتصال في التعليم :: جيني :: باكاديمية الجهة الشرقية بوجدة يوم 16 دجنبر 2009. وتحتضن الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين للجهة الشرقية يومي 16 و 17 ديسمبر 2009 الملتقى الجهوي الأول لورشات التقاسم والتعميق و التصويب الخاص بمشروع تعميم تكنولوجيا المعلومات و الاتصال في التعليم برئاسة مديرالأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين للجهة الشرقية السيد محمد بنعياد. و وتشارك في هذا اللقاء كل من أكاديميات مكناس تافيلالت و فاس بولمان وتازة الحسيمة تاونات بالإضافة إلى فريق مركزي سيسهر على تنشيط ورشات اللقاء. وتجدر الاشارة ان فعاليات المنتديات الجهوية الاولى لبرنامج جيني انطلقت في 04 دجنبر 2009 و تستمر الى غاية 26 دجنبر في اربع اكاديميات. يشارك فيها 800 فاعل تربوي لتقاسم تجاربهم و مكتسباتهم في مجال التكوين في اطار هدا البرنامج، و كدا قياس مدى اثر و انعكاس التكوينات على تكوير الاداء المهني في هدا المجال.
يهدف هذا الملتقى إلى تعبئة كل الفاعلين التربويين للانخراط في إنجاح هذا المشروع وذلك من خلال :– تبادل خبرات و تجارب المشاركين في مجال تكوينات جيني– تبادل التجارب و الخبرات مع الشركاء في مجال التكوين– دراسة و تحليل نمط الدورات التكوينية لبرنامج جيني– تفعيل “جماعات الممارسة الافتراضية” الجهوية– إنتاج وثائق تربوية تساعد على تنمية الأداء المهني– تطوير خدمات التكوين…يستهدف هذا الملتقى الفئات التالية :– المكونون الرئيسيون لبرنامج جيني– المكونون الجهويون لبرنامج جيني– المنسقون الجهويون لبرنامج جيني– مرشدو TICE– المنسقون الإقليميون لبرنامج جيني– منشطو القاعات متعددة الوسائطمن المنتظر أن يتطرق العرض الإطار في صبيحة اليوم الأول إلى : التكوين و إدماج تكنولوجيا المعلومات و الاتصال في التعليم أثر التكوينات على الأداء المهنيو في الجلسة الافتتاحية القى السيد محمد بنعياد كلمة بالمناسبة حيث قاللا ريْب أن اللحظة التاريخية الراهنة التي تمر منها بلادُنا اليوم هي لحظة مفعمة بالرغبة الوطنية الأكيدة والإرادة الملكية الثابتة في حجز مقعد مشرّف بين البلدان النامية، والالتحام بالعصر بمقوماته المعرفية والتكنولوجية والتنموية، وكسب رهان التحديث المجتمعي في مستوياته المختلفة. ولا ريب أيضا أن النجاح في هذا الاستحقاق الحضاري الحاسم لن يُحرز إلا بإتقان قاموس العصر الذي تتمثّل مفرداتُه القوية في بناء الإنسان المقتدر،وتملّك ناصية التكنولوجيات الحديثة للاتصال والمعلوميات، وحيازة الخبرة والمعرفة، وسريان المعلومة بشكل لا يسمح بالاجترار أو الانكفاء على الذات.من هذا العمق التاريخي- حضرات السيدات والسادة- تنبثق التوجيهات والمبادرات الملكية السامية لتتخذ من العنصر البشري في عمقه الإنساني محورا لكل العمليات التي تتفاعل في قلب البناء التنموي، وما المبادرة الوطنية للتنمية البشرية إلا تجلّ لهذه الفلسفة التي تضع الإنسان في أعلى سلم اهتماماتها باعتباره منطلقَ أي تفكير وغايته في نفس الآن. وما مضمون الرسالة الملكية السامية الموجهة إلى المشاركين في اللقاء حول موقع المغرب في مجتمع المعرفة والإعلام في أبريل 2001 بمدينة فاس إلا تعبير عن تلك الرؤية الثاقبة التي تتوق إلى تأهيل بلادنا لتكون في المواعيد المستقبلية الحاسمة، حيث أعطى جلالته – بالمناسبة – توجيهاتِه الساميةَ لتمكين الأجيال الصاعدة من تملّك تكنولوجيات الإعلام والاتصال من خلال استدامجها في مناهج وبرامج التربية والتكوين.

فاسمحوا لي – حضرات السيدات والسادة – في افتتاح هذا المنتدى الهام أن أرحب بالسيدة مديرة برنامج “جيني” وبفريق العمل المرافق لها، وبالسيدات والسادة المشاركين والضيوف من أكاديميات فاس/بولمان، مكناس / تافيلالت، تازة/الحسيمة/تاونات، والجهة الشرقية، الذين سيتيح لهم هذا المنتدى من خلال ورشاته وجلساته فرصة للتقاسم وتعميق المعارف وتبادل الخبرات في مجال إدماج وتعميم تكنولوجيا المعلومات والاتصال في المسارات التعليمية.

فمرحبا بكم السيد المديرة.. مرحبا بكم حضرات السيدات والسادة، وأتمنى لكم مقاما طيبا بين ظهرانينا، هنا بالمدينة الألفية عاصمة الجهة الشرقية.

حضرات السيدات والسادة،إن أي خطوة لتسْليس رواج المعلومة في أوساط المتعلمين، وتوطين المهارة المعلوماتية في البرامج والمقررات والأنشطة التربوية، لَتندرج في سياق الارتقاء بجودة منتوجنا التربوي، وأن أيّ مبادرة لتوسيع دائرة التواصل مع أجيال الحاضر والمستقبل لَتصبّ في صلب مهام الإصلاح التربوي ببلادنا، وقد تعزَّزَ بنفس جديد من خلال مشاريع البرنامج الاستعجالي الذي أولى عناية خاصة للموضوع بإفراد مشروع خاص ” لإدماج تكنولوجيا المعلومات والاتصال في التعليم” ،إذ أن الاهتمام بهذا المكون التربوي الحيوي يلتحم مباشرة بالمرامي والاستراتيجيات الوطنية الكبرى،التي تجعل من تأهيل العنصر البشري وحسنِ استثمار قدراته ومؤهلاته مفتاحا لولوج نادي التنمية المستدامة، وتسليح مغرب الألفية الثالثة بما يلزم من سلاح المعرفة وامتلاك العلوم والتقنيات الحديثة. ذلك أنّ رقي أي بلد يقاس بمدى نجاح نظامه التعليمي،الذي يقاس بدوره بمدى تلاؤمه مع معادلات التنمية المجتمعية الشاملة،ومدى قدرته على تمكين المتعلم من الكفايات التي تؤهله للاندماج في

العصر والتأثير فيه، والارتقاء بمداركه لتحديد اختياراته وإعداد حاجاته واتخاذ قرارات ترتبط في البدْء بمساره الدراسي وأفقه المهني،لترتبط على المدى البعيد بمحيطه ووطنه وسقفه الإنساني.

من نافلة القول – حضرات السيدات والسادة- أن بلادنا قد بذلت وتبذل مجهودات متواصلة في اتجاه الارتقاء بجودة نظام التربية والتكوين من خلال الانخراط في عدد من المشاريع والاستحقاقات التربوية التي هي في طور الإنجاز، غير أن ذلك لن يُؤتي ثماره إلا بتحرير قوى الابتكار في الناشئة، وباستثمار القدرات والمؤهلات والميولات لدى المتعلمين.. ذلك ما تمّ استيعاب جدواه بالإقدام على تنظيم هذا المنتدى الجهوي للتقاسم والتصويب تحت شعار”جميعا من أجل إنجاح إدماج تكنولوجيا المعلومات والاتصال في التعليم” ، إذ أن الحاجة قد أصبحت ماسة أكثر من أي وقت مضى إلى ملاءمة منتوجنا التربوي والتكويني مع طموحات مجتمعنا في الرقي إلى مستوى تحديات العصر وتحقيق تنمية اجتماعيـة و اقتصادية وتكنولوجية تضمن للفرد الاندماج في المحيط السوسيو اقتصادي و القدرة على التفاعل مع ما يَمُور به عالم اليوم من تحديات ومستجدات. ولن يتأتّى لنا ذلك إلا بالاستثمار الأمثل للطاقات البشرية التي تزخر بها مؤسساتنا ومعاهدنا التعليمية في مختلف الشعب والتخصصات.

وإن كان تنظيم هذا المنتدى في إطار مشروع “جيني”، يشكل فرصة أخرى لتثبيت دعائم ” مدرسة النجاح”، فإنه بالنسبة لأكاديمية الجهة الشرقية يشكل مناسبة أخرى تنضاف إلى مثيلاتها على طريق تفعيل مقتضيات البرنامج الاستعجالي المتعلقة بتنمية إدماج تكنولوجيا المعلومات والاتصال في الإيقاعات المدرسية باعتبار ذلك آلية حاسمة لتثبيت دعائم مشروع مؤسسة

التعليم الجيد و تعميق التفكير حول المجال العلائقي الكفيل بالرفع من جاذبية نظامنا التعليمي، وإلى خلق مناخ مثمر للإنتاج والتحصيل التربويين، واسْتِكْناهِ محاور وطبيعة العمليات والمهام والمسؤوليات للارتقاء بجودة الخدمات التي تقدمها مؤسساتُ التربية والتكوين.

فشكرا لكل المشاركين في إنجاح هذا المنتدى، من مفتشين ومنسقين جهويين وإقليميين لبرنامج جيني، ومن مكونين رئيسيين ومنشطين للقاعات متعددة الوسائط، وشكرا للفريق التنظيمي الذي يسهر على حسن تنظيم هذه التظاهرة ، وأتمنى لأشغال هذا المنتدى كامل التوفيق والنجاح، آملا أن نكون جميعا في مستوى طموحات بلادنا تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره وأيده.

والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

AREF Oujda: المنتدى الأول لورشات التقاسم و التعميق و التصويب  في إطار مشروع جيني ( APAR )
AREF Oujda: المنتدى الأول لورشات التقاسم و التعميق و التصويب في إطار مشروع جيني ( APAR )
AREF Oujda: المنتدى الأول لورشات التقاسم و التعميق و التصويب  في إطار مشروع جيني ( APAR )
AREF Oujda: المنتدى الأول لورشات التقاسم و التعميق و التصويب في إطار مشروع جيني ( APAR )
AREF Oujda: المنتدى الأول لورشات التقاسم و التعميق و التصويب  في إطار مشروع جيني ( APAR )
AREF Oujda: المنتدى الأول لورشات التقاسم و التعميق و التصويب في إطار مشروع جيني ( APAR )

Ilham Laaziz :: الهام لعزيز مديرة برنامج جيني
Ilham Laaziz :: الهام لعزيز مديرة برنامج جيني

Forum Genie Oujda : AREF Oujda
Forum Genie Oujda : AREF Oujda

و على هامش انطلاق اشغال الاوراش بعد زوال اليوم الاول نظمت البوابة المغربية الكبرى وجدة البوابة حوارا سريعا بالصوت و الصورة مع السيدة الهام العزيز مديرة برنامج جينيالجزء الاول

الجزء الثاني

اللجنة المنظمة لهذه اللقاءات على الصعيد الوطني تتكون من :

De sa part,monsieur Young-Hyun Yoon, Chef de Projet et professeur Agrégé Coréen a déclaré à Oujda Portail:

منتديات مشروع جيني وجدة اكاديمية الجهة الشرقية :: AREF Oujda  Projet Genie
منتديات مشروع جيني وجدة اكاديمية الجهة الشرقية :: AREF Oujda Projet Genie
منتديات مشروع جيني وجدة اكاديمية الجهة الشرقية :: AREF Oujda  Projet Genie
منتديات مشروع جيني وجدة اكاديمية الجهة الشرقية :: AREF Oujda Projet Genie
منتديات مشروع جيني وجدة اكاديمية الجهة الشرقية :: AREF Oujda  Projet Genie
منتديات مشروع جيني وجدة اكاديمية الجهة الشرقية :: AREF Oujda Projet Genie

منتديات مشروع جيني وجدة اكاديمية الجهة الشرقية :: AREF Oujda  Projet Genie
منتديات مشروع جيني وجدة اكاديمية الجهة الشرقية :: AREF Oujda Projet Genie

Oujda AREF Oujda :: Projet genie :: منتديات برنامج جيني باكاديمية الجهة الشرقية بوجدة
Oujda AREF Oujda :: Projet genie :: منتديات برنامج جيني باكاديمية الجهة الشرقية بوجدة

Oujda AREF Oujda :: Projet genie :: منتديات برنامج جيني باكاديمية الجهة الشرقية بوجدة
Oujda AREF Oujda :: Projet genie :: منتديات برنامج جيني باكاديمية الجهة الشرقية بوجدة
Oujda AREF Oujda :: Projet genie :: منتديات برنامج جيني باكاديمية الجهة الشرقية بوجدة
Oujda AREF Oujda :: Projet genie :: منتديات برنامج جيني باكاديمية الجهة الشرقية بوجدة

الاسم و النسب

المهمة

إلهام لعزيز

الإشراف العام على الملتقى و إعداد الميزانية

محمد حاسي رحو

محمد اسعيداني

خالد بوشيخي

محمد دالي

تدقيق البرمجة

يوسف الأزهري

هند بالحبيب

م. امحمد الدريسي وسفيان زنفوخ

إعداد البرمجة

م. امحمد الدريسي

إعداد العرض الإطار

عزيز هاجير

دوحيد المفضل

عبد الكريم حجامي

عادل مومني

اللوجستيك

هشام حباط

خالد كبشي

كما سيتم تنشيط 6 وراشات كالتالي :

الاسم و النسب

الورشة

محمد هاشمي

تقييم دورات التكوين في مجال تكنولوجيا المعلومات و الاتصال

عبد الإلاه الهيلالي

دوحيد المفضل

محمد منتصر المدغري

التدبير المحكم لورشات التكوينات في مجال تكنولوجيا المعلومات و الاتصال

إسيعلي علي

رشيد كنبور

عزيز الهجير

أثر تكوينات   TICE على الأداء المهني

مولاي امحمد الدريسي

المفضل دوحيد

عبد الكريم حجامي

عبد القادر بوعيشية

استعمال البرانم و تطوير الأداء المهني

فوزية مسعودي

سفيان زنفوخ

جواد لطفي

محمد بري

شروط إنجاح الدورات التكوينية في مجال تكنولوجيا المعلومات و الاتصال

محمد لحريشي

دوحيد المفضل

خالد أحاجي

يوسف البرشاوي

التتبع عن بعد لدورات التكوين في برنامج جيني

ميموني امحند

الكومري عبد الرحمان

ساندي وورك (SANAD)

الشراكة في إطار تكنولوجيا المعلومات و الاتصال

حسام بوزيدي ((INTEL

اسماعيل إيجي  (Fondation BMCE)

محمد كمال  (Fondation RHAMNA) )

إسلام حسين (ICDL)

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz