المنتخب المغربي يسقط الرأس الأخضر ويتأهل لأمم إفريقيا

88962 مشاهدة

المنتخب المغربي يسقط الرأس الأخضر ويتأهل لأمم إفريقيا

حسم المنتخب المغربي رسميا تأهله لأمم إفريقيا المقبلة بالغابون،بعدما كرر انتصاره على منتخب الرأس الأخضر بفضل هدفي العرابي، وليعزز صدارته لمجموعته السادسة برصيد 12 نقطة بعدما تغيب عن النسخة السابقة بقرار من الكاف.

المنتخب المغربي دخل المباراة متسلحا بأفضلية انتصار الذهاب و مدعوما من 30 ألفا من مناصريه و هو يدرك أن الظفر بنقاط المباراة كاملة يعني ضمان التأهل رسميا لأمم أفريقيا 2017 دون أن يكون بحاجة لنقاط المبارتين المتبقيتين أمام ساو تومي و ليبيا.

المدرب الفرنسي هيرفي رينار لم يجر تعديلات كبيرة على تشكيلة مباراة الذهاب،ودفع ببلهندة مكان عوبادي الموقوف بخط الوسط مع مفاجأة صارخة باستبعاد حكيم زياش من قائمة اللاعبين الذين بدأوا النزال.

بدأ المنتخب المغربي ضاغطا و رمى بثقله صوب مرمى الرأس الأخضر إذ ظل بوصوفة منطلقا لكل الحملات وكانت أبرز الفرص بالدقيقة 6 بعدما سدد بوصوفة واضطر حارس الرأس الأخضر لاخراجها بصعوبة لركنية لم تستغل على نحو جيد.

منتخب الرأس الأخضر الذي تحمل ضغط البداية كانت مناوراته خجولة و لم يظهر إلا في مناسبة واحدة بعد بناء هجومي رائع قاده اللاعب منديز انتهى بتدخل دفاع المغرب بالدقيقة 30.

وكاد بلهندة يفض شراكة الأصفار و التعادل بعدما توصل بكرة سانحة داخل معترك العمليات إلا أنه سدد برعونة بيد الحارس جوزي 10 دقائق قبل نهاية الجولة الأولى التي ختمها اللاعب درار بتمريرة تصدى لها جوزي حارس الرأس الأخضر وحجب وصولها للاعب العرابي.

المدرب رينار عمد لإجراء تغييرا واحدا بإخراج أسامة تنان و الدفع بلاعب واتفورد الإنجليزي امرابط مع انطلاقة الجولة الثانية.

أداء الأسود تحسن كثيرا بعدما سنحت فرصتين لكل من بوفال و داكوستا الذي سدد بقوة بالدقيقة 49 تصدى لها الحارس جوزي.

وكان المنتخب المغربي بحاجة للمسة بوفال الوافد الجديد على المنتخب المغربي ليتحرر من الضغط الملازم له،ليتمكن من اصطياد رحلة جزاء بعدما اعاقه اللاعب غارسيا الذي تعرض الطرد، و انبرى صاحب الاختصاص العرابي للكرة وسددها بنجاح كما فعل بمباراة الذهاب معلنا الهدف الأول بالدقيقة.57.

هدف ونقص عددي مكن الأسود من إحكام سيطرتهم على المباراة ليتمكن الأسود من تسجيل هدفهم الثاني و دائما بواسطة العربي بعد تمريرة رائعة من الكوثري و راسية كلاسيكية لمهاجم غرناطة الإسباني بالدقيقة 61 عززت التفوق المغربي.

هدفان حررا المدرب رينار الذي استنفذ تغييراته بادخال زياش و قادوري و ليسحب العرابي،في محاولة لارباك حسابات المنافس.

و في الوقت الذي انطلق فيه منتخب القروش الزرقاء للهجوم في محاولة لتذليل الفارق كان مهاجمو الأسود يتفنون في إهدار الفرص السهلة بواسطة بوفال و زياش و لمرابط.

و لتنتهي المباراة بتفوق مقنع لاسود الاطلس و معه نجح الفرنسي هيرفي رينار في مهمته شهر واحد بعد تعيينه من طرف اتحاد الكرة المغربي. 

النتخب المغربي يسقط الرأس الأخضر ويتأهل لأمم إفريقيا
النتخب المغربي يسقط الرأس الأخضر ويتأهل لأمم إفريقيا

منعم بلمقدم- كووورة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.