الملك محمد السادس يطلع على برنامج تنمية معاهد الترقية الاجتماعية والتعليمية للمكتب الشريف للفوسفاط بكلفة إجمالية تبلغ 265 مليون درهم

17879 مشاهدة

وجدة البوابة: وجدة 24 يناير 2012، الجديدة –  اطلع صاحب الجلالة الملك محمد السادس ،نصره الله، يوم الثلاثاء بالجديدة، على برنامج تنمية معاهد الترقية الاجتماعية والتعليمية للمكتب الشريف للفوسفاط الذي رصدت لتمويله اعتمادات مالية بقيمة 265 مليون درهم.

– صاحب الجلالة الملك يطلع على برنامج تحسين ظروف التمدرس بالوسط القروي ومحاربة الهدر المدرسي بإقليم الجديدة الذي ينجزه المكتب الشريف للفوسفاط بكلفة 5ر47 مليون درهم

– جلالة الملك يشرف على توزيع 10 حافلات للنقل المدرسي لفائدة المؤسسات التعليمية بالاقليم و200 دراجة هوائية مخصصة للأطفال المتمدرسين بالعالم القروي

وبهذه المناسبة قدمت لجلالة الملك شروحات حول هذا البرنامج الذي يروم تقوية شبكة معاهد الترقية الاجتماعية والتربوية على الصعيد الوطني ولاسيما من خلال تجديد وتوسيع أربع مؤسسات من بين المؤسسات الستة القائمة حاليا، وكذا بناء وتجهيز تسع مؤسسات جديدة بالمناطق التي يزاول فيها المكتب الشريف للفوسفاط نشاطه (الجديدة، العيون، آسفي، خريبكة، بن جرير، اليوسفية)، حيث تم في هذا السياق استكمال أشغال إنجاز سبعة مؤسسات خلال سنة 2011.

كما يتضمن هذا البرنامج تكفل معهد الترقية الاجتماعية والتعليمية بتدبير ست مدارس للتعليم الأولي والابتدائي تم تشييدها منذ سنة 1974 وكذا تفويض تدبير تسع مؤسسات جديدة بمواقع تابعة للمكتب الشريف للفوسفاط، لفاعل من القطاع الخاص ابتداء من الموسم الدراسي 2011-2012.

وبالفعل فإن افتتاح معهد الترقية الاجتماعية والتعليمية بالجديدة في شتنبر 2011 يندرج في إطار هذه الجهود الرامية إلى توسيع الخريطة المدرسية للمكتب الشريف للفوسفاط.

وتتوفر هذه المؤسسة ،التي تستقبل 1471 تلميذا ، على 18 فصلا دراسيا للتعليم الأولي و36 آخر للتعليم الابتدائي. كما تتضمن المؤسسة ، التي تشكل فضاء للتربية والتكوين والانفتاح الاجتماعي لفائدة التلاميذ، عدة قاعات متخصصة (للوسائط المتعددة والموسيقى والإعاقة الحركية) وقاعة للاستراحة ومراقد للأطفال المسجلين في الحضانة وخزانة للكتب ومختبرا للعلوم وعيادة للتمريض وفضاءات خضراء وملاعب رياضية.

وبلغت كلفة إنجاز معهد الترقية الاجتماعية والتعليمية بالجديدة، الذي شيد على مساحة هكتارين منها 8000 متر مربع مغطاة ويسهر على التأطير به 89 مدرسا وإداريا، نحو 65 مليون درهم من بينها 17 مليون درهم مخصصة للتجهيز.

كما اطلع جلالة الملك بنفس المناسبة على برنامج تحسين ظروف التمدرس بالوسط القروي ومحاربة الهدر المدرسي ، الذي تنجزه مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط باعتمادات مالية تبلغ 5ر47 مليون درهم.

ويتضمن هذا البرنامج مجموعة من الأنشطة والعمليات التي تهدف بالخصوص إلى تحسين ظروف النقل المدرسي بالوسط القروية وتطوير البنيات التحتية المدرسية.

ويتضمن البرنامج ، في ما يخص تحسين النقل المدرسي، اقتناء 8000 دراجة هوائية لفائدة الأطفال المتمدرسين بالعالم القروي و72 حافل للنقل المدرسي بكلفة إجمالية تبلغ 30 مليون درهم وذلك من أجل تسهيل الولوج إلى المؤسسات التعليمية بالعالم القروي.

أما بخصوص تطوير البنيات التحتية، فيروم البرنامج تشييد المرافق الصحية لنحو 130 مؤسسة تعليمية بالوسط القروي وإعادة تأهيل وتجهيز مدرسة السبيطات التابعة للمجموعة المدرسية المجاهدين بالجماعة الحوزية باستثمارات إجمالية تبلغ 45ر17 مليون درهم.

وإلى جانب المكتب الشريف للفوسفاط، يساهم في هذا البرنامج الرامي إلى محاربة الهدر المدرسي، كل من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية وإقليم الجديدة ومندوبية وزارة التربية الوطنية بالاقليم وجمعية إقليم الجديدة وتعاونيات محلية.

إثر ذلك قام جلالة الملك بجولة عبر مختلف مرافق معهد الترقية الاجتماعية والتعليمية بالجديدة ، قبل أن يشرف جلالته على توزيع 10 حافلات للنقل المدرسي من بين 72 حافلة التي اقتناءها المكتب الشريف للفوسفاط لفائدة المؤسسات التعليمية بالاقليم، كما قام جلالته بتوزيع 200 دراجة هوائية من أصل 8000 دراجة تم اقتناءها في إطار برنامج تحسين ظروف التمدرس بالعالم القروي ومحاربة الهدر المدرسي.

الملك محمد السادس يطلع على برنامج تنمية معاهد الترقية الاجتماعية والتعليمية للمكتب الشريف للفوسفاط بكلفة إجمالية تبلغ 265 مليون درهم
الملك محمد السادس يطلع على برنامج تنمية معاهد الترقية الاجتماعية والتعليمية للمكتب الشريف للفوسفاط بكلفة إجمالية تبلغ 265 مليون درهم

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz