المغاربة يتصالحون مع القنوات الوطنية بمناسبة رمضان

وجدة البوابة12 يونيو 2017آخر تحديث : منذ سنتين
المغاربة يتصالحون مع القنوات الوطنية بمناسبة رمضان
رابط مختصر

رغم كل الانتقادات التي وجهت للبرامج الرمضانية، ساعدت هذه الأخيرة في مصالحة المشاهدين مع القنوات المغربية، حيث سجل ارتفاع ملموس في عدد ساعات مشاهدة المغاربة للتلفاز بحوالي ساعتين في اليوم الواحد.

ووفق أرقام صادرة عن مؤسسة “ماروك متري” لقياس نسب مشاهدة التلفاز في المغرب، وصل عدد ساعات مشاهدة التلفاز، في الأسبوع الثاني من رمضان، 4 ساعات، و51 دقيقة في اليوم الواحد، بينما يسجل عدد ساعات مشاهدة التلفاز في الأيام العادية في حدود 3 ساعات.

وتشهد القنوات المغربية في رمضان إقبالا على مشاهدتها، خصوصا في أوقات الذروة، التي تبدأ مباشرة بعد أذان صلاة المغرب، وتنتهي في حدود الساعة التاسعة 35 دقيقة مساءً.

وتعد القناة الثانية “دوزيم” من بين القنوات المغربية الأكثر إقبالا، إذ يشاهدها أزيد من 66.5 في المائة، تليها القناة الأولى، التي يشاهدها 8 في المائة من المغاربة، في حين باقي القنوات المغربية لا تتعدى نسبة مشاهدتها 2.2 في المائة.

وبخصوص البرامج الأكثر مشاهدة على القناة الثانية، تتنافس الكاميرا الخفية “مشيتي فيها”، وسيتكوم “الخاوة” على الصدارة، يليهما المسلسل التركي المدبلج “سامحيني”.
أما القناة الأولى فلم تتمكن من اقناع المشاهد المغربي، بالبرمجة، التي تقدمها، إذ إن أول مسلسل احتل الصدارة كان هو “دار الغزلان”، والذي يشاهده أقل من مليونين.

ويشار إلى أن قناة “دوزيم” تعول على السيتكومات الكوميدية للرفع من نسب مشاهدتها، في حين إن قناة الأولى تعول على المسلسلات الاجتماعية لكسب المشاهد المغربي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.