المديرية الإقليمية وجدة أنجاد تعقد لقاء تواصلي مع رؤساء المؤسسات التعليمية الخصوصية حول تنزيل مشاريع الرؤية الاستراتيجية

تربويات
ع. بلبشير5 مايو 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
المديرية الإقليمية وجدة أنجاد تعقد لقاء تواصلي مع رؤساء المؤسسات التعليمية الخصوصية حول تنزيل مشاريع الرؤية الاستراتيجية
رابط مختصر

ترأسه السيد محمد زروقي المدير الإقليمي لمديرية وجدة أنجاد صباح يوم الأربعاء 26 أبريل 2017 بالمركب التربوي التعاوني ابن خلدون لقاء تواصليا مع السيدات والسادة رئيسا ورؤساء المؤسسات التعليمية الخصوصيةحول موضوع تنزيل وتنفيذ المشاريع المندمجة للرؤية الاستراتيجية ،بحضور السيد رئيس مكتب التعليم المدرسي الخصوصي وبعض رؤساء لمشاريع لمندمجة وذلك بغية تعزيز تعبئة الفاعلين والشركاء حول المدرسة المغربية ،وتكثيف التواصل للتنزيل الفعلي لمشاريع الرؤية الاستراتيجية بالمؤسسات التعليمية ، وقد قدم السيد المدير الإقليمي رحب من خلالها بالحضور وتطرق لعرض تضمن التعريف بحافظة المشاريع المندمجة ومجالات تدخلها الثلاث، مجال الانصاف وتكافؤ الفرص ومجال الارتقاء بجودة التربية والتكوين ومجال الحكامة والتعبئة ، معرجا على مخططات العمل الخاصة بالمشاريع 16 ومخطط عمل المديرية الإقليمية التواصلي وخارطة الطريق الاستشرافية لتنزيل المخطط الأول (2016-2018) مؤكدا على ضرورة انخراط كل الفاعلين وتملكهم لآليات الإصلاح بغاية ضمان نجاح هذه المشاريع مشيرا إلى أن الغاية الرئيسية تنفيذ المشاريع المندمجة بجميع المؤسسات التعليمية سواء العمومية منها أو الخصوصيةللوصول إلى النتائج المطلوبة.مبرزا استعداد إلى المديرية الإقليمية على مواكبة ومصاحبة السيدات والسادة رؤساء المؤسسات التعليمي الخصوصية في جميع مراحل تنزيل المشاريع وكذا في اللقاءات التواصلية التي سيعقدونها بمؤسساتهم مع الأطر التربوية .
وقد كان اللقاء فرصة للاستماع لمداخلات رؤساء المؤسسات التعليمية الخصوصية وتعرف اهتماماتهم وتقاسم بعض التجارب الناجحة بالمؤسسات التعليمية التي يشرفون عليها ،وفي ختام اللقاء أعرب المشاركون في هذا اللقاء التواصلي عن استعدادهم للانخراط في جميع أوراش هذا الإصلاح التربوي بغاية تحقيق الغايات والأهداف المتوخاة .

rencontre dpmeno 6796 - Oujda Portail - وجدة البوابة أخبار وجدة والمغرب

مكتب التواصل بالمديرية الإقليمية وجدة أنجاد

اترك تعليق

avatar

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن