المديرية الإقليمية وجدة أنجاد تستقبل أستاذتين أمريكيتين في إطار برنامج الرواد الدوليين في التربية

164380 مشاهدة

في إطار تفعيل التعاون المغربي الأمريكي في مجال التربية و التكوين عبر  برنامج الرواد الدوليين في التربية: The International Leaders in Education Programّّ، استقبل السيد محمد زروقي المدير الإقليمي للمديرية الإقليمية وجدة أنجاد بمعية السيد رئيس مصلحة الشؤون القانونية و التواصل و الشراكة و رئيسة مكتب الشراكة بالمديرية و السيدة كلثومة الكرش أستاذة بالأقسام التحضيرية بثانوية عمر بن عبد العزيز التأهيلية، الأستاذتين  Patricia Leibig و  Stephanie Leslieبمقر المديرية الإقليمية صباح يوم الخميس 22 مارس 2018 في إطار جلسة عمل تم خلالها تبادل المعارف التربوية من خلال تعريف الأستاذتين الزائرتين بتجربة التدريس بالمؤسسات التعليمية بالولايات المتحدة الأمريكية سواء في الوسط الحضري أوالقروي، وتعريف المديرية الإقليمية بالنظام التربوي بالمغرب من خلال التركيز على البرامج التربوية الهادفة إلى الرفع من جودة التربية و التكوين من خلال تنزيل أهداف الرؤية الاستراتيجية 2015-2030 وكذا برنامج عمل المديرية الإقليمية في تحقيق الأهداف المتوخاة من الرؤية الاستراتيجية وفي هذا السياق أبرز السيد المدير الإقليمي خطة عمل المديرية الإقليمية لتطوير خدمات  الدعم الاجتماعي بالإقليم بغاية تشجيع التمدرس والتصدي لظاهرة الهدر المدرسي خاصة في صفوف الفتيات بالوسط القروي ،موضحا الطرق الكفيلة للتصدي لهذه الظاهرة والمتمثلة في استفادة الأسر بالوسط القروي من برنامج تيسير لتشجيعها على تدريس أبنائها وتخصيص المنح اللازمة للمتعلمات والمتعلمين، وتوفير النقل المدرسي والإطعام المدرسي وتجويد خدمات الداخليات وإحداث مدارس جماعاتية تمكن المتعلمات والمتعلمين بسلك التعليم الابتدائي من متابعة دراستهم في ظروف جيدة ،كما أشار  إلى المكتسبات التي حققتها المديرية الإقليمية خاصة في  جانب تأهيل المؤسسات التعليمية لتشجيع التمدرس وجعل المدرسة فضاء جميلا وجذابا يساهم في تحبيبها للمتعلمين، ويرتقي بشروط التمدرس نحو الجودة المطلوبة، مؤكدا حرص المديرية الإقليمية على تعزيز الشراكات وتعبئة مختلف الفاعلين و الشركاء والمهتمين بالشأن التربوي للمساهمة في تحقيق الأهداف المتوخاة.

و تجدر الإشارة إلى أن هذا الاستقبال يدخل في إطار برنامج زيارة الأستاذتين للمديرية الإقليمية و الممتد من 19 إلى 23 مارس 2018، يتم من خلاله زيارة فصل دراسي لتدريس اللغة الإنجليزية بثانوية عمر بن عبد العزيز التأهيلية (الأقسام التحضيرية ) وحضور أنشطته الصفية.

وفي الأخير تم الاتفاق على ضرورة تقوية هذا التعاون والتبادل التربوي بين الولايات المتحدة الامريكية والمغرب في المجال التربوي التعليمي من خلال دراسة إمكانية عقد اتفاقية شراكة وتعاون بين المؤسستين المعنيتين والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الشرق ممثلة بالمديرية الإقليمية وجدة أنجاد، من أجل إحداث توأمتين بين المؤسستين التعليميتين الممثلتين من طرف الأستاذتين ومؤسستين تعليميتين تابعتين للمديرية الإقليمية وجدة أنجاد. واختتم اللقاء بتقديم شواهد تقديرية للأستاذتين الأمريكيتين ولوحات تاريخية لثانوية عمر بن عبد العزيز التأهيلية ومدرسة سيدي زيان الابتدائية، وأقيم حفل شاي على شرف الحاضرات والحاضرين مع أخد صور تذكارية تؤرخ لهذه المناسبة.

مكتب التواصل بالمديرية الإقليمية وجدة أنجاد.

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن