المديرية الإقليمية للفلاحة بوجدة : رئيس الشؤون الإدارية يتجه نحو دخول قائمة المعنيين بكلمة “ارحل”

ع. بلبشير25 سبتمبر 2011آخر تحديث : منذ 10 سنوات
المديرية الإقليمية للفلاحة بوجدة : رئيس الشؤون الإدارية يتجه نحو دخول قائمة المعنيين بكلمة “ارحل”
رابط مختصر

وجدة البوابة : وجدة – بدأت تتكاثر زلات السيد رئيس الشؤون الإدارية بالمديرية الإقليمية للفلاحة بوجدة وتحولت إلى سلوك ممنهج يخدم أجندة أطراف معينة ويهدف النيل في الكفاءات النضالية والمناعة الفكرية التي يتمتع بها المناضلون النقابيون الاتحاد المغربي للشغل (UMT) وعموم الموظفين بالمديرية.

فالبداية كانت بإغلاقه “العنتري” لمكتب احد الموظفين المتقاعدين حديثا  دون إشعار ودون تفويت للمهام.

ثم مباغتته احد الموظفين “المسالمين” بوابل من السب والشتم والألفاظ للقذرة  أمام استنكار الحضور والشهود العيان.

لنتذوق في ما بعد موظفات شريفات وعفيفات بعضا من ألوان سوء المعاملة وغطرسة هذا المسؤول وميوله للظهور بظهر الباطرونة القوي وأمام بروز إرادة جماعية للانتقال للعمل بالمديرية الجهوية ومغادرة دواليب المديرية الإقليمية بفعل هذه السلوكات المشينة لهذا المسؤول وبالنظر إلى رد فعل المناضلين النقابيين من مسؤولين وعموم الموظفين وبدلا من العدول عن شططه وتهوره ومعالجة الأمور بطرق حبية وعقلانية، اختار المعني بالأمر الانحياز إلى نقابة حزبية والضغط في اتجاه تقوية صفوفها علها توفر  له حماية وتزكية لممارساته المشينة لكن هيهات فأعين المناضلين الصادقين لا تنام وساعة المحاسبة قد تتأخر لكنها لا تغيب.

المديرية الإقليمية للفلاحة بوجدة : رئيس الشؤون الإدارية يتجه نحو دخول قائمة المعنيين بكلمة "ارحل"
المديرية الإقليمية للفلاحة بوجدة : رئيس الشؤون الإدارية يتجه نحو دخول قائمة المعنيين بكلمة "ارحل"
                                                                       مناضل نقابي

اترك تعليق

avatar

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن