القضاء يدين محافظ آنفا السابق بـ 5 سنوات سجنا

وجدة البوابة14 يوليو 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
القضاء يدين محافظ آنفا السابق بـ 5 سنوات سجنا
رابط مختصر

وزعت الغرفة الجنائية الاستئنافية لدى محكمة الاستئناف بمدينة الدار البيضاء على شبكة مكونة من موظف بالمحافظة العقارية وطبيب وموثق أحكاما بالسجن تصل مدتها مجتمعة إلى 15 سنة، بعد ثبوت تورطهم في عمليات تزوير ملكيات لعقارات بمنطقة الوازيس، ومتابعتهم بتهم التزوير في وثائق رسمية واستعماله.

وقضت محكمة الاستئناف بتأييد القرار الجنائي المستأنف مع تعديله، وذلك بخفض العقوبة المحكوم بها على كل واحد من المتهمين إلى خمس سنوات سجنا نافذا مع إضافة غرامة نافذة قدرها مائة ألف درهم لكل واحد منهم وتحميلهم الصائر تضامنا، والإجبار في الأدنى بالنسبة للمتهم (ع.ع)، الذي كان يشغل منصب محافظ محافظة عين السبع عندما تمت إدانته في الحكم الابتدائي بالسجن، ودون إجبار بالنسبة للباقي.

وكانت الغرفة الجنائية الابتدائية لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء قد قضت، قبل سنتين، بالسجن 30 سنة في حق طبيب ومحافظ وموثق، في ملف مافيا السطو على العقارات بالدار البيضاء، المرتبط بالسطو على فيلا بمنطقة الوازيس بالدار البيضاء تعود ملكيتها لمواطن مغربي.

وقضت هيئة المحكمة بـ5 سنوات سجنا نافذا في حق كل من (ط.ز)، صاحب مصحة خاصة الموجود رهن الاعتقال، الذي يقضي عقوبة سجنية في ملف آخر يتعلق بالسطو على العقارات، و(ع.م)، الموثق الذي يقضي بدوره عقوبة سجنية على خلفية حكم قضائي بعشر سنوات في ملف متعلق أيضا بالسطو على العقارات.

وقضت الهيئة نفسها بخمس سنوات سجنا في حق المحافظ (ع.ع) المتابع على ذمة القضية في حالة سراح، كما قضت بتعويض لـ (ف.ك)، صاحب الفيلا التي تم السطو عليها، قدره 100 ألف درهم، وإتلاف العقود المزورة.

المصدرمحمد أديب السلاوي

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.