العروي : تلاميذ إعدادية أنوال مطالبون بأداء مستحقات أستاذ بديل للغة الفرنسية في غياب أستاذتهم الموجودة في رخصة ولادة

53130 مشاهدة

العروي : تلاميذ إعدادية أنوال مطالبون

بأداء مستحقات أستاذ بديل للغة الفرنسية

في غياب أستاذتهم الموجودة في رخصة ولادة

في سابقة تعتبر الأولى من نوعها يعرفها قطاع التعليم بالمغرب ، طالب رئيس جمعية آباء وأولياء التلاميذ بثانوية أنوال الإعدادية في العروي بإقليم الناظور، التلميذات والتلاميذ بدفع مبلغ مالي قيمته 20 درهما لكل فرد من أجل أداء مستحقات أستاذ بديل في اللغة الفرنسية في غياب أستاذتهم التي خرجت في رخصة ولادة .

وتقول الوثيقة التي تحمل توقيع رئيس الجمعية والتي حصلت ‘ تاوريرت بلوس ‘ على نسخة منها : ” نظرا للخصاص الذي تعرفه ثانوية أنوال الإعدادية في مادة اللغة الفرنسية ولكون الأستاذة في رخصة ولادة وعدم توفر التعويض ، فقد قررت جمعية الآباء جمع مبلغ وقدره 20 درهم عن كل تلميذ من أجل دفع مستحقات الأستاذ الذي سيتكلف بتقديم الدروس للأقسام التالية : 1/3 ــ 2/3 ــ 1/1 ــ 2/1 ــ 3/1 ــ 4/1 “.

وتباينت الآراء بين مؤيد ورافض لفكرة رئيس الجمعية إلى درجة أن بعضهم اعتبر التحاق لجنة أكاديمية بالمؤسسة التعليمية المذكورة ، صباح يوم الخميس 18 فبراير الجاري بهدف الاطلاع على حقيقة ما وقع ، عملية وأد للمبادرة النبيلة التي لم يجد رئيس الجمعية بدا من اللجوء إليها ، في وقت وصفها البعض الآخر بوصمة عار في حق التعليم والوزارة المعنية ووزير التعليم ومهزلة كبرى في أن يكون راتب الأستاذ على حساب التلاميذ مهما كانت الظروف والأسباب . بل وصل الأمر إلى اعتبار الأستاذ البديل في هاته الحالة كالفقيه ‘ المشارط ‘ عند أهل الدوار بالقرى ، إذ قال أحدهم : ” واش هذا معلم ولا فقيه ديال الدوار حسب الاعراف انا عارف الناس كيجمعو الفلوس ولا الزرع غير الفقيه لي كايسما الشرط ” .

تاوريرت / عبد القادر بوراص

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.