العثور على مهاجر إفريقي ميتا ضواحي وجدة

256982 مشاهدة

عثرت مصالح الدرك بوجدة صباح أمس الاثنين 23/01/2017 على جثة مهاجر إفريقي مجهول الهوية ، حيث تم نقله إلى مستودع الأموات بمستشفى الفارابي بوجدة، وذكرت مصادر عليمة أن الضحية يبلغ من العمر حوالي 28 سنة ينحدر من السنيغال متزوج من موريطانية، تم العثور عليه جثة هامدة بضواحي المدينة ، لقي حتفه متأثرا ببرودة الطقس .

لم يكن وضع مشردي المدن المغربية بصفة عامة أفضل حالا في عهد حكومة بنكيران، مما كانوا عليه قبل، بل ضاعفت ضربات البرد القاسية معاناة المشردين في المغرب، فظاهرة التشرد تصاعدت بفعل عوامل أخرى كاتساع نطاق الفقر وازدياد أرقام البطالة وتفاقم مشكل الإسكان، يضع ظاهرة التشرد في دائرة الاهتمام لا التجاهل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.