السفير الأمريكي يزور مدينة وجدة ويلتقي ببعض مسؤوليها ومنتخبيها وفعالياتها

18622 مشاهدة

وجدة البوابة : وجدة 14 ابريل 2011، في إطار الشراكة بين الجماعة الحضرية لمدينة وجدة وسفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالرباط، وتفعيلا للتعاون المغربي – الأمريكي المشترك والتعريف بما يقدمه الطرف الأمريكي من دعم، نظمت السفارة الأمريكية بالرباط بتعاون مع الجماعة الحضرية لمدينة وجدة “يوم أمريكا – الأبواب المفتوحة”، وذلك يوم الأربعاء 09 مارس 2011 حيث احتضن المركب الثقافي الأبواب المفتوحة التي تم افتتاحها صبيحة يوم الأربعاء بجلسة عمومية حضرتها فعاليات ثقافية وأكاديمية وجمعوية من مدينة وجدة، تحت إشراف السيد عمر احجيرة، رئيس الجماعة الحضرية لمدينة وجدة والسيد سمويل كابلان، سفير الولايات المتحدة الأمريكية بالمملكة المغربية الذي كان مرفوقا بعقيلته السيدة سيلفيا كابلان وأطر مغربية وأمريكية من قسم الشؤون العامة بالسفارة الأمريكية، والقنصلية العامة الأمريكية، ومؤسسة أميديست، واللجنة المغربية – الأمريكية المشتركة للتبادل التربوي والثقافي. 

الأبواب المفتوحة

في عرضه حول “المجتمع المدني في القرن 21” أبرز السفير الأمريكي معالم الدولة الديمقراطية التي ترتكز على مبدأ أن الشعب تحكمه هيئة منتخبة من طرفه، وليست مفروضة عليه، وأن لكل فرد حرية الوصول إلى المعلومة في جميع الميادين وحق الاحتجاج والتظاهر إضافة إلى قيام فعاليات المجتمع المدني بخدمة الوطن من داخل تنظيماتها وجمعياتها، بعدها، تحدث السفير عن وضعية الجمعيات بالمغرب المتسمة بعددها الكبير الذي يفرز، إلى جانب ايجابيات تنوع مجالات الاشتغال، بعض السلبيات تتمثل في غياب تعاون فيما بينها، وتكاثف جهودها لتحقيق النتائج المرجوة.

ثم أبرز السيد السفير في عرضه مجالات وطرق ووسائل تدخل الولايات المتحدة الأمريكية في دعم التنمية المستدامة بالمغرب من خلال عدة مشاريع موزعة على عدة جهات من المملكة، مركزا على ما تستفيد منه الجهة الشرقية.

وفي كلمته بالمناسبة، شدد السيد عمر احجيرة رئيس الجماعة الحضرية لمدينة وجدة على أهمية هذه اللقاءات في التعارف المتبادل بين المغاربة والأمريكيين حيث سيتمكن سكان المدينة من التعرف عن قرب على الولايات المتحدة الأمريكية وثقافتها، من خلال العروض المبرمجة والكتب المعروضة ومايقدمه الفضاء الأمريكي من خدمات، ويتمكن كذلك الأمريكيون من الوقوف على مؤهلات المنطقة وماتشهده من تنمية وتطور في عدة مجالات، كما عبر عن نية الجماعة في تطوير أداء الفضاء الأمريكي من خلال إيجاد عقار يناسب اتساع أنشطته.

ولم تفته الفرصة دون التأكيد على ضرورة تحسين ظروف استقبال المغاربة في قنصلية الولايات المتحدة الأمريكية داعيا السفير الأمريكي إلى القيام بزيارة أخرى إلى المدينة لتفعيل سبل التعاون القائم بين الجماعة والسفارة الأمريكية بالرباط.

بعد عرض السيد السفير، عرفت الأبواب المفتوحة ابتداء من الساعة 12 عروضا همت كيفية ملء استمارة للاستفادة من منح الجمعيات، والشراكة المغربية- الأمريكية لمحاربة الرشوة، تأشيرات خاصة بالطلبة ورجال الأعمال، وفرص الدراسة في الولايات المتحدة الأمريكية.

لقاء مع فعاليات وجدية استفادت من زيارات إلى الولايات المتحدة الأمريكية

بالموازاة مع تلك العروض، كانت للسيد السفير مجموعة من اللقاءات استهلها بمأذبة غذاء حضرتها بعض فعاليات المدينة التي استفادت من زيارة إلى الولايات المتحدة الأمريكية في إطار برنامج الزوار الدوليين، حيث تم التطرق إلى ايجابيات البرنامج المذكور لتبادل الخبرات ولتتعرف فعاليات المجتمع المغربي على حقيقة المجتمع الأمريكي وثقافته، والتي من شأنها تصحيح مجموعة من الصور النمطية المرتبطة بصورة الأمريكيين لدى المغاربة.

مشروع أمريكي بالمدرسة العليا للأساتذة

وبعدها، انتقل السفير الأمريكي إلى المدرسة العليا للأساتذة للإطلاع على مشروع مغربي أمريكي يتم بمقتضاه توفير آليات تدريس فحص العربات وتكوين المكونين لتطوير مهاراتهم في اللغة الإنجليزية إضافة إلى برنامج تكوين الشركات والمقاولات.

لقاء مع الدكتور مصطفى بنحمزة

على الساعة الثالثة بعد الزوال، كان للسيد السفير الأمريكي، لقاءا مع الدكتور مصطفى بنحمزة، رئيس المجلس العلمي لمدينة وجدة ورئيس مؤسسة البعث الإسلامي بوجدة الذي كان مرفوقا بالدكتور سمير بودينار رئيس مركز الدراسات والبحوث الإنسانية. ودار الحديث حول مؤسسة البعث الإسلامي وطرق التدريس بها، كما تطرق الدكتور بنحمزة إلى مقومات وحدة الأمة المغربية المتمثلة في إمارة المؤمنين والمذهب السني المالكي، كما كان اللقاء مناسبة إلى التطرق إلى مضامين خطاب الرئيس أوباما بالقاهرة وعلاقة مضمونه بمايجري على أرض الواقع.

لقاء مع الشباب بالفضاء الأمريكي

قام السيد السفير، على الساعة الرابعة بعد الزوال، بالإطلاع على مكونات الفضاء الأمريكي واستمع إلى الشروحات التي قدمت له حول تسيير الفضاء الأمريكي، والدور الذي يلعبه في التقريب بين الشعبين المغربي والأمريكي.

بعد ذلك استمع إلى بعض الشباب أعضاء الفضاء الأمريكي الذين أعطوه فكرة عن الأنشطة التي يستفيدون منها، ومنها النقاشات المفتوحة، نادي القراءة، نادي السينما بالتعاون مع جمعية مغرب الغد، والمسابقات الثقافية بين المدارس، وأنشطة المتخرجين من البرنامج الأمريكي لتدريس اللغة الإنجليزية ، أكسيس، والتعاون القائم بين الفضاء الأمريكي ونادي أم القرى ببركان، وأبرزوا كلهم نجاعة البرامج التي يحضرونها ومساهمتها في تزويدهم بآليات التواصل فيما بينهم ومع الآخرين، والتواصل مع الجمهور، ومعرفة آليات النقاش والإقناع، وممارسة اللغة الإنجليزية، وتبادل الخبرات، والإنصات والإنفتاح على الآخر، واكتساب مهارات القيادة، والتشجيع على الإبداع.

في كلمته، عبر السفير الأمريكي عن سعادته، وهو يلتقي بأعضاء الفضاء الأمريكي في سياق اللقاءات التي عقدها مع مسؤولين وفعاليات من مدينة وجدة، وعن ارتياحه لها، ومنها هذا اللقاء الذي يجمعه مع الشباب، منوها بالعمل الذي يقوم به الفضاء الأمريكي، ومبرزا روح التفاؤل التي لمسها في الجميع، مؤكدا أن “أشياء جيدة تحدث اليوم بوجدة، والقادم سيكون أحسن”.

بعد فتح باب النقاش، عبر كل المتدخلين عن اعتزازهم بهذا التعاون لما فيه مصلحة الطرفين، متقدمين بعدة اقتراحات منها تكثيف البرامج الثقافية التي يحضرها ويؤطرها أمريكيون للاستفادة من تجاربهم.

وقبل مغادرته الفضاء الأمريكي، أجاب السفير عن أسئلة السادة ممثلي وسائل الإعلام التي تركزت حول آفاق التعاون المغربي الأمريكي.

لقاءات مع مسؤولين ومنتخبين وفاعلين

خلال يومي الاثنين والثلاثاء كان للسيد السفير لقاءات مع مسؤولين ومنتخبين وفاعلين استهلها بلقاء ودي جمعه مع السيد عمر حجيرة رئيس الجماعة الحضرية لوجدة نائب برلماني وبعض النواب البرلمانيين لدائرة وجدة أنجاد، كما تم استقباله من طرف السيد عبد الفتاح الهمام والي الجهة الشرقية عامل عمالة وجدة أنجاد، وكان له لقاء مع فرع الكنفدرالية العامة لمقاولات المغرب جمعه بالسيد محمد المرابط ومجموعة من الفاعلين الاقتصاديين.

ارتياح السفير الأمريكي لزيارته لمدينة وجدة

وعلى إثر هذه الزيارة التي قام به سفير الولايات المتحدة الأمريكية بالمغرب إلى مدينة وجدة مرفوقا بوفد هام، عبر السفير الأمريكي عن ارتياحه للزيارة التي قام بها إلى أقاليم وجدة وبركان وجرادة، وأثار انتباهه التفاؤل الذي يعلو محيا الجميع وخاصة الشباب إضافة إلى الدينامية التي تعرفها الجهة، كما عبر عن أمله في العودة مرة إلى الجهة الشرقية للإسهام في تفعيل التعاون المغربي الأمريكي.

السفير الأمريكي يزور مدينة وجدة ويلتقي ببعض مسؤوليها ومنتخبيها وفعالياتها
السفير الأمريكي يزور مدينة وجدة ويلتقي ببعض مسؤوليها ومنتخبيها وفعالياتها

السفير الأمريكي يزور مدينة وجدة ويلتقي ببعض مسؤوليها ومنتخبيها وفعالياتها
السفير الأمريكي يزور مدينة وجدة ويلتقي ببعض مسؤوليها ومنتخبيها وفعالياتها
السفير الأمريكي يزور مدينة وجدة ويلتقي ببعض مسؤوليها ومنتخبيها وفعالياتها
السفير الأمريكي يزور مدينة وجدة ويلتقي ببعض مسؤوليها ومنتخبيها وفعالياتها
السفير الأمريكي يزور مدينة وجدة ويلتقي ببعض مسؤوليها ومنتخبيها وفعالياتها
السفير الأمريكي يزور مدينة وجدة ويلتقي ببعض مسؤوليها ومنتخبيها وفعالياتها
السفير الأمريكي يزور مدينة وجدة ويلتقي ببعض مسؤوليها ومنتخبيها وفعالياتها
السفير الأمريكي يزور مدينة وجدة ويلتقي ببعض مسؤوليها ومنتخبيها وفعالياتها

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz