السعيدية : تأهيل الموارد البشرية محور الندوة الجهوية الثالثة للحوار الوطني حول إصلاح منظومة العدالة

21875 مشاهدة

وجدة البوابة: وجدة في 24 شتنبر 2012، شكل موضوع تأهيل الموارد البشرية محور الندوة الجهوية الثالثة للحوار الوطني حول إصلاح منظومة العدالة التي انطلقت اليوم الجمعة بالسعيدية (إقليم وجدة).

وأكد السيد مصطفى الرميد وزير العدل والحريات في كلمة خلال افتتاح هذه الندوة التي تنظمها الوزارة على مدى يومين أن هذا اللقاء يتوخى تأهيل الموارد البشرية في منظومة العدالة بما فيها القضاة وكافة المهن التي أوكل إليها المشرع مهمة إنجاز المحاضر الضبطية.

وأشار إلى أن هذه الندوة تشكل مناسبة لكافة المهنيين لإبداء آرائهم ومناقشاتهم حول موضوع استراتيجي للإصلاح المتعلق بتأهيل وتكوين الموارد البشرية لمنظومة العدالة وكذا شروط التحاقها بالمهن القضائية بالنظر إلى أهميتها كركيزة أساسية للإصلاح٬ مضيفا أن هذه الموارد تشمل على الخصوص مؤسستي القضاء والضابطة القضائية وكذا الموظفين والاعوان الذين أوكل إليهم المشرع مهمة إنجاز محاضر قضائية لها دور أساسي في تفعيل العدالة الجنائية.

وقد تميزت الجلسة الافتتاحية لهذه الندوة بإلقاء ثلاث عروض تركيبية حول تأهيل القضاة وموظفي هيئة كتابة الضبط والمهن الضبطية التي ستشكل أرضية للمناقشات التي ستعرفها الورشات التي من المنتظر أن تتمخض عنها مقترحات نوعية وأفكار هامة من شأنها تعزيز مسار الحوار الوطني للإصلاح العميق والشامل لمنظومة العدالة.

وفي هذا الصدد٬ ركز المدير العام للمعهد العالي للقضاة وعضو الهيئة العليا للحوار الوطني حول إصلاح منظومة العدالة السيد محمد سعيد بناني على المعايير التي يجب مراعاتها لولوج سلك القضاء وطريقة تدبير عملية التعيين٬ مشيرا في هذا السياق إلى ضرورة إعادة التفكير في استراتيجية المعهد العالي للقضاء في التأهيل الأساسي والمستمر للقضاة.

من جانبه ٬أكد السيد عبد الرفيع ارويحن مدير تكوين أطر كتابة الضبط بالمعهد العالي للقضاء أنه يجب إعادة النظر في برامج وآليات تكوين وتأهيل أطر كتابة الضبط بالنظر للنواقص والاختلالات التي عرفها هذا القطاع والتي تراكمت لعدة سنوات الشيء الذي يؤثر بشكل كبير على الخدمات المقدمة للمرتفقين.

كما تطرقت السيدة ليلى المريني عضو الهيئة العليا للحوار الوطني حول إصلاح منظومة العدالة لأهمية ومجال تأهيل المهن الضبطية بما فيها تكوين ضباط وأعوان الشرطة القضائية التابعين لمختلف المؤسسات الأمنية.

ويشارك في هذه الندوة التي تهم الدوائر الاستئنافية لكل من وجدة والناضور والحسيمة أعضاء الهيئة العليا للحوار الوطني حول إصلاح منظومة العدالة وأعضاء هيئة إدارة الحوار وفعاليات المجتمع المدني إلى جانب قضاة وعدة مسؤولين قضائيين وموظفي ومسؤولي كتابة الضبط ومحامين وممثلي المهن القضائية بالدوائر القضائية المذكورة وأساتذة جامعيين.

وستتواصل أشغال هذه الندوة الجهوية بتنظيم ورشتين حول “محور تأهيل القضاة” و”تأهيل هيئة كتابة الضبط والموارد البشرية للضابطة”.

السعيدية : تأهيل الموارد البشرية محور الندوة الجهوية الثالثة للحوار الوطني حول إصلاح منظومة العدالة
السعيدية : تأهيل الموارد البشرية محور الندوة الجهوية الثالثة للحوار الوطني حول إصلاح منظومة العدالة
السعيدية : تأهيل الموارد البشرية محور الندوة الجهوية الثالثة للحوار الوطني حول إصلاح منظومة العدالة
السعيدية : تأهيل الموارد البشرية محور الندوة الجهوية الثالثة للحوار الوطني حول إصلاح منظومة العدالة
السعيدية : تأهيل الموارد البشرية محور الندوة الجهوية الثالثة للحوار الوطني حول إصلاح منظومة العدالة
السعيدية : تأهيل الموارد البشرية محور الندوة الجهوية الثالثة للحوار الوطني حول إصلاح منظومة العدالة
السعيدية : تأهيل الموارد البشرية محور الندوة الجهوية الثالثة للحوار الوطني حول إصلاح منظومة العدالة
السعيدية : تأهيل الموارد البشرية محور الندوة الجهوية الثالثة للحوار الوطني حول إصلاح منظومة العدالة

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz