الزيادات المتتالية في أسعار المحروقات تشل النقل الطرقي بجهة الشرق بسبب إضراب مفتوح

63304 مشاهدة
وجدة: محمد بلبشير

فوجيء سكان مدن جهة الشرق صباح يوم الاثنين 29 يناير 2018 بشلل قطاع النقل الطرقي بما فيه سيارات الأجرة بصنفيها و حافلات النقل العمومي و النقل المزدوج بسبب الزيادات المتتالية و التصاعدية في أسعار المحروقات ( البنزين و الكازوال). و دعت حوالي 40 ما بين النقابات و الجمعيات المهنية إلى إضراب مفتوح ابتداء من يوم الاثنين 29 يناير 2018.

و مما جاء في بيان توصلت وجدة البوابة بنسخة منه، موقع من طرف حوالي 40 ما بين مختلف النقابات و الجمعيات المهنية، ” إن الهيئات النقابية و الجمعوية لمهنيي النقل الطرقي بالجهة الشرقية و بعد وقوفها على الانعكاسات الخطيرة للزيادات المتتالية في أسعار المحروقات و ما مثلته هذه الزيادات من هجوم على ما تبقى من القوت اليومي لعموم مهنيي النقل الطرقي و أمام -يضيف البيان- تتصل الحكومة من كل التزاماتها بخصوص دعم مهنيي القطاع بالكازوال،

و أمام انسداد الأفق الاجتماعي و الاقتصادي نظرا للطبيعة السوسيو اقتصادية للجهة الشرقية المتمثلة في ندرة الوحدات الإنتاجية و المرافق السياحية التي من شأنها التخفيف من حدة الكساد و البوار التجاري اللذين تعيش على وقعهما جهة الشرق؛ و عليه فان المكاتب النقابية و الجمعوية الموقعة على البيان تدعو كافة مهنيي النقل الطرقي بالجهة الشرقية إلى المساهمة الواسعة في الإضراب المفتوح للتنديد بهذه الزيادات و لحث الحكومة على الوفاء بالتزاماتها و تحملها مسؤولية هذه الزيادات في أسعار الكازوال”.

اترك تعليق

1 تعليق على "الزيادات المتتالية في أسعار المحروقات تشل النقل الطرقي بجهة الشرق بسبب إضراب مفتوح"

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن
وجدية
ضيف

السلام عليكم
صاحب المقال أخطأ في نقل الخبر بشكل صحيح فحافلات النقل العمومي لم تتوقف عن العمل