الرشيدية/ ولاية مكناس تافيلالت: المبادرة الوطنية للتنمية البشرية تسليم خمس حافلات للنقل المدرسي وسيارة إسعاف لفائدة عدد من الجماعات القروية

121678 مشاهدة

الرشيدية/ ولاية مكناس تافيلالت: الرشيدية في 14 يناير 2014، تم اليوم الاثنين بمقر عمالة إقليم الرشيدية تسليم خمس حافلات للنقل المدرسي وسيارة إسعاف لفائدة عدد من الجماعات القروية، وذلك في إطار برنامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية لمحاربة الفقر بالعالم القروي.

وخلال حفل ترأسه عامل الاقليم السيد أحمد مرغيش بحضور ممثلي السطات الاقليمية ورؤساء المصالح الخارجية والمنتخبين تم، في إطار برنامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية لمحاربة الفقر بالعالم القروي برسم سنة 2013 ، تسليم خمس حافلات للنقل المدرسي لثلاثة جماعات قروية (ابني امحمد سجلماسة بالريصاني والجماعة القروية الريصاني والجماعة القروية فزنا) ، الى جانب تسليم شاحنة مجهزة برافعة لإصلاح الانارة العمومية (جماعة الخنك) وسيارة إسعاف ذات الدفع الرباعي ( الجماعة القروية الطاوس) وشاحنة لجمع النفايات ( الجماعة القروية فزنا)، وذلك بغلاف مالي إجمالي بلغ أزيد من أربعة ملايين درهم ، وصلت مساهمة المبادرة الوطنية فيها ما مجموعه 3,2 مليون درهم.

وبهذه العملية، التي تتماشى أهدافها بشكل كلي مع روح وفلسفة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، يصل عدد الجماعات القروية المستفيدة من هذا الورش الكبير للتنمية البشرية على مستوى إقليم الرشيدية إلى 13 جماعة قروية في اطار مشروع اقتناء عدد من حافلات النقل المدرسي المبرمجة منذ سنة 2009 تم تسليم 28 حافلة منها إلى حدود يناير الجاري.

وبلغت الحصيلة الاجمالية لحافلات النقل المدرسي في اطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية برسم 2009-2013 بإقليم الرشيدية 31 حافلة بغلاف مالي قدر بأزيد من 14 مليون و 713 ألف درهم، بلغت حصة المبادرة منها أزيد من 11 مليون و 573 ألف درهم ، فيما كانت مساهمة الجماعات القروية أزيد من 3 مليون و139 الف درهم، وذلك بهدف محاربة الهدر المدرسي خاصة في صفوف الفتيات القرويات وغرس مفاهيم الانضباط والحفاظ على الوقت لدى التلاميذ والاسهام في الحد من الازدحام المروري وأخطار الطريق.

وقد بلغ عدد المشاريع حسب القطاعات في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية لبرنامج محاربة الفقر بالعالم القروي برسم سنة 2013 ما مجموعه 48 مشروعا بلغت كلفتها الاجمالية أزيد من 25 مليون درهم ساهمت المبادرة فيها بأزيد من 18 مليون درهم، وهمت بالاساس مجالات النقل المدرسي وبناء واصلاح ملاعب القرب وبناء السواقي ودار للطالبة والتزويد بالماء الصالح للشرب وبناء واصلاح الطرق واقتناء سيارات الاسعاف وشاحنات.

وقام عامل الاقليم رفقة الوفد المرافق له، بعد ذلك، بتدشين ملعب للقرب بحي السهب بالجماعة الحضرية الرشيدية في اطار احداث 10 ملاعب للقرب بالمدينة بغرض محاربة الاقصاء في المجال الحضري سيتطلب انجازها غلافا ماليا بقيمة مليوني درهم مساهمة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، كما تم بنفس المناسبة القيام بزيارة ميدانية لمشروع احداث ملعب رياضي بالجماعة القروية مسكي.

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz