الرشيدية: بـيان تـنديـدي على إثر إقدام مدير ثانوية مولاي علي الشريف التأهيلية على تحريض أحد التلاميذ على متابعة أحد الأساتذة(ع.ي) قضائيا

400304 مشاهدة

النقابة الشعبية للمأجورين

2، شارع طارق بن زياد حسان – الرباط

Syndicat Populaire des Salariés

على إثر إقدام مدير ثانوية مولاي علي الشريف التأهيلية على تحريض أحد التلاميذ على متابعة أحد الأساتذة(ع.ي) قضائيا بتهمة تعنيفه للتلميذ مستغلا سوء التفاهم الذي حصل بينهما، انتقاما منه على مواقفه الجريئة من سوء تدبيره للشأن التربوي و الإداري بهذه المؤسسة ، و في الوقت الذي بادر فيه مجموعة من الأساتذة الغيورين بمعية الأستاذ المعني إلى معالجة النازلة في إطار المقاربة التربوية، و على إثر تصريحه بعبارات تذكي ثقافة التمييز العرقي، و التصنيف الإيديولوجي، و تحرض على الكراهية داخل المؤسسة و خارجها، وفي ظل ما تعرفه المؤسسة من اختلالات تربوية و إدارية جراء فشله الذريع – كما هو معهود عليه – في تدبير شؤونها، و بالنظر إلى ما ستخلفه هذه التصرفات المشينة من تداعيات خطيرة في أوساط المتعلمين، و المزيد من استفحال الأوضاع و تعميق الاحتقان داخل المؤسسة، على إثر ذلك كله نعلن نحن –الأساتذة المحتجين – للرأي العام المحلي و الوطني ما يـلـي :

– تضامننا المبدئي و اللامشروط مع الأستاذ المُحَرَّضِ عليــه من قبل المدير، لما في ذلك من إســــــــــاءة لكرامة نساء و رجال التربية و التعليم، و إعلاننا مساندتنا له في اتخاذ جميع الأشكــــــال و التدابيــــــر الكفيلة بإعادة الاعتبار لشخصه و لرمزية الأستاذ.

إدانتنا لهذه السلوكات المشينة ، و التصرفات الرعناء الصادرة من (مدير) لا يتقن إلا لغــــــــــــــــــــــة التحريض و إثارة النزعات الطائفية، و زرع بذور الفتنة و الاحتقان و إذكاء ثقافة الكراهيـــــــــــــــــــةو العنف الرمزي، و هذه كلها تصرفات يُجَرِّمُها القانون.

شجبنا استغلال المدير للتلاميذ و اتخاذهم مطية لتصفية حساباته الضيقة مع الأساتذة انتقاما منهــــــــم على مواقفهم الجريئة و الرامية إلى إصلاح أوضاع المؤسسة.

تنديدنا الشديد بهذه المخالفات الشنيعة، و التي من شأنها إشعال فتيل النزعات الطائفيـــــــــــــــــــــــــة والقبلية داخل المؤسسة و خارجها.

– تشبتنا القوي بمطلب رحيل المدير الذي أكد من خلال هذه التصرفات و الخروقــــــــــــات المتكــــررة    و المكشوفة عن فشله المفضوح و المتمثل في نقل مشاكل المؤسسة و تصريفها إلــــى المحيط الخارجي، و هو ما يؤكد مشروعية هذا المطلب.

مطالبتنا الجهات المسؤولة التعجيل بفتح تحقيق في هذه التصرفات الخطيرة التي من شأنــــــــــها أن تعصف باستقرار المجتمع الريشي و تماسكه، و الذي عُرِفَ – عبر التاريخ – بتعايش مكوناتـــه و تساكنها.

–  احتفاظنا بالحق في متابعة المدير على إهانته لكرامة الأستاذ و رمزيته ، معلنين تمسكنا بمطالبـــنـــــا  العادلة و المشروعة، و استمرارنا في اتخاذ جميع الأشكال النضالية المناسبة.

والنقابة الشعبية للمأجورين إذ تؤكد عزمها مواصلة النضال والتصدي لهذه الممارسات إلى غاية تصحيح هذا  الوضع المأساوي.

 

وعاشت النقابة الشعبية للمأجورين

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz