الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة يجدد للملك محمد السادس حرصه على علاقات حسن الجوار

507935 مشاهدة

الجزائر – جدد الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة، اليوم الأربعاء، للملك المغربي، محمد السادس، حرصه على العمل معه من أجل تمتين العلاقت الثنايئة الجزائرية المغربية، وعلاقات حسن الجوار التي تجمع البلدين الشقيقين.

وقال الرئيس الجزائري، في تهنئة بعث بها اليوم للملك المغربي، بمناسبة الذكرى الخامسة عشر لاعتلائه عرش المملكة المغربية «واغتنمها مناسبة سعيدة لأجدد حرصي على العمل مع جلالتكم من أجل تمتين وشائج القربى وحسن الجوار التي تجمع بلدينا الشقيقين، وعزمي على تعزيز علاقات الأخوة والتعاون المثمر بينهما بما يعود بالخير العميم على شعبينا وبلدينا».

وجاء في نص برقية التهنة التي بعثها الرئيس الجزائري «يطيب لي، في غمرة احتفالات الشعب المغربي الشقيق بالذكرى الخامسة عشر لاعتلائكم عرش المملكة المغربية المجيد، أن أعرب لجلالتكم، باسم الشعب الجزائري وأصالة عن نفسي، عن أخلص التهاني مقرونة بتمنياتي لكم ولكافة أفراد الأسرة الملكية الشريفة بموفور الصحة و وافر السعادة، راجيا من الله عز وجل أن يديم عليكم نعمه وأن يسدد خطاكم ويوفقكم لما فيه خير الشعب المغربي وازدهاره».

وأثنى الرئيس الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة على الانجازات التي حققتها المملكة المغربية في ظل حكم الملك محمد السادس، مؤكدا قناعته بحكمة واقتدار الملك في تسيير شؤون المملكة على نحو يحقق لها مزيدا من التقدم.

وعلى الرغم من التوترات السياسية والاعلامية التي تندلع من حين لآخر بين الجزائر والمغرب، على خلفية الخلاف والصرلاع التاريخي حول مشكلة الصحراء الغربية، إلا أن زعيمي البلدين، لا يفوتان مناسبة إلا وبعثا ببرقيات لبعضهما فيها الكثير من العبارات التي تحظ على المزيد من التقارب والمحبة بين الشعبين الشقيقين الجزائري والمغربي.

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz