الدكتور بنيونس الحساني يتحدث ل”وجدة البوابة” عن فوائد رمضان الصحية و داء السكري../ وجدة: محمد بلبشير

1097095 مشاهدة

رمضان هو استجابة لله عز و جل الذي قال في كتابه الكريم ” يا أيها الذين امنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون ” ، فالصيام فريضة بين العبد و ربه تكفل سبحانه و تعالى بالمكافأة عليها كما قال في الحديث القدسي ” كل عمل ابن آدم لله إلا الصوم فهو لي و أنا اجزي به ” 
و مع ذلك فإن للصيام فوائد صحية كثيرة، فرمضان هو شهر للتدريب الجسمي و الروحي مع الأمل أن يستمر ذلك بعد هدا الشهر الكريم . وهدا ما سنتعرف عليه من خلال الحوار التالي مع الدكتور بنيونس الحساني الاختصاصي في أمراض القلب

حاوره بوجدة : محمد بلبشير

س. دكتور ما هي الفوائد الصحية لرمضان ؟ج.:1. راحة لجهاز الهضم : رمضان هو فترة راحة الجهاز الهضمي المسؤول عن استهلاك الطعام و بالتالي كالكبد أيضا أخد فرصة استراحة كونه معمل استقلاب الغداء الرئيسي في الجسم. و لتحقيق هذه الغاية على المسلمين أن يلتزموا بسنة الرسول ( ص ) بعدم الإكثار في وجبة الإفطار و قد قال (ص): ” ما ملأ ابن آدم وعاء شرا من بطنه و بهذا يضمن بقاء النشاط و عدم الخمول “.2. نقص الوزن : خلال الصيام ينقص استهلاك السكريات و بالتالي فإن مستوى سكر الدم ينخفض و هذا يجعل الجسم يعتمد على مخزونه من السكر لحرقه و تأمين الحرريات .3. نقص مستوى الكولسترول و ثلاثي كلسيريد أثبتت دراسات عديدة انخفاض الكولسترول و ثلاثي كلسيريد في الدم أثناء الصيام و انخفاض نسبة ترسبه على جدران الشرايين الدموية، و هذا بدوره على التقليل من الجلطات القلبية و الدماغية و يجنب ارتفاع الضغط الدموي و نقص شحوم الدم يقلل من حصيات المرارة . 4. استراحة للجهاز الكلوي : فالامتناع عن الماء تحدث تجففا خفيفا يحتمله الجسم لوجود كفاية من مخزون السوائل فيه و طالما أن الشخص لا يشكو من حصية كلوية فإن هذا يعطي الكليتين استراحة مؤقت للتخلص من الفضلات، و نقص السوائل يؤدي بدوره لنقص خفيف بضغط الدم يحتمله الشخص العادي و يستفيد منه من يشكو من ارتفاع الضغط .5. فوائد تربوية و نفسية : يفيد رمضان في كبح جماح النفس و تربيتها بترك بعض العادات السيئة : المدخن لترك التدخين و لو مؤقتا، و كذلك عادت شرب القهوة و الشاي بكثرة .6. فوائد رمضان النفسية كثيرة : الصائم يشعر بالطمأنينة و الراحة النفسية و الفكرية و يحاول الإبعاد عن ما يعكر صفو الصيام من محرمات و يحافظ على السلوك الجيد قال (ص) : ” الصيام جنة فإذا صام أحدكم فلا يرفث و لا يجهل و إن امرؤ قاتله أو شاتمه فليقل إن امرؤ صائم .و نرغب في هذا المقال تسليط الضوء على الإرشادات الواجب عن المريض بداء السكري إتباعها و لكن قبل ذلك نود القول أن ديننا الإسلامي الحنيف دين يسر. إن مرض السكري هو داء جميع الأعمار و الأجناس 

س. هلا عرفتم القارئ بداء السكري ؟

ج. مرض السكري مرض مزمن لا يشفى منه صاحبه لأن السبب داخل في التكوين البيولوجي و الفيزيولوجي للجسم،أين يكمن الخلل،إما في خلايا البنكرياس المريضة التي لا تنتج الكثير من الأنسولين، إما في الخلايا المستقبلة للأنسولين مثل الخلايا العضلية و الشحمية التي لا تستجيب لأوامر الأنسولين و تحرق الشحم عوض السكر .يعتبر مرض السكري من أكثر الأمراض انتشارا و تبلغ نسبة الإصابات به حوالي 10 % في كافة أنحاء العالم، و قد عرفته الإنسان منذ زمن طويل وفشل في علاجه و قد كتب ابن سينا هذا في كتابه القانون.حتى اكتشف الطبيب الهولندي ( لنغرهاس) دور بعض أجزاء البنكرياس في تخفيض السكر في الدم . و في سنة 1921 اكتشف الأنسولين على يد طبيبان كنديان و كدا العوامل المساعدة على ظهور السكري .هناك نوعان لسكري 1. النمط الأول: السكري المعتمد على الأنسولين وتلف خلايا بيتا (ß) البنكرياس التي تفرز الأنسولين و غالبا يصيب الأطفال و الشباب 2. النمط الثاني: السكري الغير المعتمد على الأنسولين ، يحدث نتيجة نفص هرمون الأنسولين أو عدم فعاليته بسبب تعطل مستقبلاته (Récepteurs ) في الجسم و غالبا يصيب الكبار، و حتى الأطفال رائد الوزن .– تعريف : هو ارتفاع نسبة السكري في الدم 125 ملغرام صائما أو 200 ملغرام بعد الأكل ، اعتبر هذا دليل على مرض السكري .

س. مرضى السكري الممنوعون نهائيا من الصّيام ؟

ج. النمط السكري الأول : – الذين يعانون من أمراض مجهولة أخرى مع السكري : الفشل الكلوي ، قصور الشريان التاجي – أمراض القلب .– مرضى النمط الثاني معالجون بالأنسولين .– الحوامل .– أمراض الذين يعانون بالسكري الغير المتوازن منها ارتفاع أو انخفاض السكر و ظهور كيتان السكري .– عوامل وراثية و عائلية: فإذا كان أحد الوالدين مصاب بالسكري فإن احتمالية إصابة الابن في منتصف عمره تقارب 10% ، بينما إذا كان الوالدان مصابين فإن احتمالية إصابة الابن ترتفع إلى 20% .– السمنة و لة الحركة : الإفراط في تناول السكريات .– إصابة الجسم ببعض الغدد الصّماء : الغدة الدرقية ، زيادة هرمون كرتزول و كذلك اعتلال الكبد و البنكرياس .– تناول بعض الأدوية : مثل مركبات الكورتيزول .– تعاطي الكحول و الخمور : يؤدي إلى تلف البنكرياس .– الحمل : يعرف سكري الحمل و يكون مؤقتا و يجب مراقبة الحامل باهتمام .

س. و من هم المرضى الممنوعون من الصّوم؟

– ج. مرضى السكري نوع I .– المرضى الذين يعانون حالات متكررة من هبوط نسبة السكر.– مرضى يعانون من تعقيدات السكري : الفشل الكلوي و القلبي و مشاكل في شبكية العين ، و الدبحة الصدرية .– النساء الحوامل .– المرضى المعرضون لزيادة الأجسام الكيتونية في دمائهم .– المرضى الذين لا يشعرون بأعراض انخفاض السكر خاصة أثناء الليل .

س. هل تفيدون القارئ ببعض النصائح ؟ 

ج. أساس تغذية رمضان : الاعتدال و التنوع .– الإكثار من تناول السوائل بين الفطور و السحور .1- يجب على مصاب السكر استشارة الطبيب الخاص قبل الصيام 2- تعجيل الفطور و الإكثار من شرب الماء .3- تعجيل وجبة السحور .4- الإقلال من النشاط الجسماني خلال فترة ما بعد الظهر لتجنب هبوط السكر .5- عدم انتظار الفطور عند الشعور بأعراض انخفاض السكر في الدم .6- الالتزام بالفحص المستمر بنسبة السكر في الدم أثناء الصيام عدة مرات في اليوم .

نصائح عامة : 1- تعجيل الفطور و تأخير السحور .2- وجبة الإفطار تكون متنوعة : الفواكه و الخضر .3- تجنب شرب المنبهات : الشاي و القهوة في الأوقات المتأخرة من الليل .4- عدم الأكل أمام التلفاز أثناء الإفطار : لأنه يجعل الانسان يلتهم كميات كبيرة من الطعام دون الشعور .5- عدم الإكثار من المعلبات و الدهون و السكريات .6- تجنب تناول المأكولات شديدة الملوحة و تجنب التوابل .” إن الله يحب أن تؤتى رخصه كما أن تؤتى عزائمه .لتجنب الصداع أيام رمضان ينصح بالحرص على وجبة السحور و تأخيرها و زيادة المحتوى البروتيني فيها .

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz