الدار البيضاء: مافيا العقار تدفع أسرة يهودية إلى الهجرة نحو إسرائيل

83611 مشاهدة

تستعد عائلة اليهودي المغربي شالوم عبد الحق، للسفر إلى إسرائيل، بعدما طردوا من منزلهم، الذي يكترونه منذ خمسين سنة والواقع بحي غوتيي في مقاطعة سيدي بليوط وسط مدينة الدار البيضاء.

وقال محمد المتزكي العضو في جمعية تنشط في محاربة مافيا العقار في المغرب، ، إنه من المقرر أن يتوجه شالوم عبد الحق وعائلته يوم غد الثلاثاء إلى إسرائيل، بعدما حضر بعض أفراد عائلتهم من أجل اصطحابهم معهم.

وسبق لعائلة عبد الحق شالوم، أن نشرت شريط فيديو على موقع اليوتيوب، تستغيث فيه بالملك محمد السادس من أجل التدخل لإنقاذها مما أسمته “جريمة بحق الإنسانية تتعمدها جهات مالكة للعمارة “، بعدما قضت محكمة الاستئناف بالدار البيضاء بتاريخ 10 يوليوز 2014 بتأييد الحكم الابتدائي القاضي بالإفراغ، رغم أن نشطاء من المجتمع المدني تقدموا لدى رئيس المحكمة بوثائق تبرز شبهات التزوير، وفيها معطيات عن تاريخ العمارة ومالكها الأصلي، ليطلبوا توقيف تنفيذ حكم الإفراغ، إلى حين شروع محاموا العائلة في إعداد مقال قضائي.

وفي شهر دجنبر الماضي طردت أسرة عبد الحق شالوم، الذي تم منعه من إخراج متاعه وملابسه وأوراقه التعريفية وأمواله، وكذا حلي زوجته وأدويته، وقال في حينه إنه تعرض لاعتداء من قبل أشخاص جاءوا لتنفيذ قرار الإفراغ، على مرأى ومسمع من رجال الأمن الذين حضروا إلى عين المكان.

واستنكر محمد المتزكي قرار طرد الأسرة اليهودية من المنزل، وقال إن القرار “لم يراعي الجانب الاجتماعي، خصوصا وأن شالوم عبد الحق شارف على بلوغ عقده التاسع”، وتساءل “إلى أين ستذهب هذه العائلة؟” وأضاف أنه “بعد استئجار العائلة لمنزل لما يقارب النصف قرن، وجدت نفسها في الشارع من دون بديل”.

وجدة البوابة – يبلادي

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz